رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

خلاف بين السلفيين والبحوث الإسلامية بسبب قانون الولاية

دنيا ودين

الأحد, 27 مايو 2012 19:05
خلاف بين السلفيين والبحوث الإسلامية بسبب قانون الولايةصورة أرشيفية
كتب – محمد عبد الشكور :

نشبت مشادة كلامية وخلافات  بمجلس الشعب اليوم خلال اجتماع اللجنة الدينية حول قانون الولاية على النفس، المقدم من النائب عبد الخالق محمد عبد الخالق عن حزب الأصالة السلفى وعادل عزازى النائب عن حزب النور، حيث وقعت مشادة كلامية بين النائب عبد الخالق محمد عبد الخالق وأعضاء مجمع البحوث الإسلامية والشيخ على عبد الباقى أمين عام المجمع والدكتور عبد الله النجار، بعد الانتهاء من مناقشة القانون

وصدور قرار اللجنة بالتأجيل.


حيث شن النائب عبد الخالق محمد هجوما حادا على الدكتور عبد الله النجار بسبب تصريحاته فى وسائل الإعلام عن القانون، والذى نتج عنه إثارة الرأى العام على الشعب بسبب قانون سن الولاية على النفس، وهو ما اعتبره عبد الخالق ظلماً كبيراً للمجلس.

وقال عبد الخالق للنجار، إن آيات القرآن تؤكد

أن الولاية على الطفل يجب أن تكون للأب والأم معاً، وليس للأم فقط، مدللاً بقوله تعالى: "كما ربيانى صغيرا"، وهو ما رد عليه النجار بأن ذلك حينما يكون الأب غير منفصل عن الأم، ولكن إذا حدث الانفصال فالولاية للأم فقط، وهو ما أثار حفيظة عبد الخالق الذى هاجمه وأكد له أن تفسيره للآية مبنى على هوى شخصى عنده وليس عليه دليل.

وأدى الأمر فى نهاية المناقشة إلى إسراع الشيخ على عبد الباقى أمين عام مجمع البحوث بالانصراف ومطالبة النجار بعدم الاستماع للنواب ومغادرة المكان.

أهم الاخبار