رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

اقتحام للمكاتب والاستيلاء على الأجهزة..

التفاصيل الكاملة لتحطيم استوديوهات قناة الأمة

دنيا ودين

الاثنين, 07 مايو 2012 17:30
التفاصيل الكاملة لتحطيم استوديوهات قناة الأمة
كتب – محمد عبد الشكور :

كشف المسئولون عن قناة  الأمة الثقافية  عن تفاصيل اقتحام قوات الشرطة العسكرية  استوديوهات القناة ، ومركز التنوير الإسلامى، والاستيلاء على عدة كاميرات تصوير و" هارد ديسك " وأشياء أخرى وذلك مساء الجمعة الماضى.

ويروى الدكتور أبو إسلام أحمد عبد الله رئيس مركز التنوير الإسلامي، ورئيس قناة الأمة الثقافية الفضائية، التى تبث إرسالها من لندن تفاصيل اقتحام المركز والقتاة ويقول: "في تمام الساعة 10.00 مساء يوم الجمعة الماضي 4 / 5 / 2012، اقتحمت مكتبي مركز التنوير الإسلامي ـ 56 شارع غرب القشلاق . ميدان العباسية سرية كاملة من قوات الشرطة العسكرية، يتراوح عددها من 30 : 40 فردا، يرتدي عدد منهم الزي المدني، وواحد منهم يرتدي جلبابا، بقيادة من دعى نفسه بـ (العقيد أحمد، من التحريات العسكرية)، الذي رفض تقديم هويته العسكرية أو ما يفيد التصريح له باقتحام المكان، وعلى الفور تفرق الجميع في غرف المكتب يعيثون فيه فساداً وهمجية، ثم اصطحبوا معهم كاميرا تصوير ماركة (z.1) تبلغ قيمتها (ثلاثون ألف جنيه)، غير صالحة للاستعمال لعدم وجود قطعة غيار لها في مصر، وعدد (2) (Hard

Desk)، وأشياء أخرى لم نبينها حتى الآن، تم الاستيلاء عليها واصطحاب الأستاذ رضا عبد الرحمن إسماعيل المطراوي (42 سنة)، الذي يعمل مديراً للمكتب بنظام المكافأة، إلى مكان غير معلوم .
مهاجمة مكتب رمسيس
ويضيف أبو إسلام: "وفي تمام الساعة 12.15 بعد منتصف الليل، تم الإفراج عنه، وعاد إلى مكتبه حيث يقيم به ليلاً، على وعد باسترداد ما تم الاستيلاء عليه من السرية 28بطريق السويس، من المدعو العقيد أحمد وفي تمام الساعة 12.30 ـ بعد ربع ساعة أخرى فقط ـ أبلغني هاتفياً من خلال هاتف إعلان لنا في الشارع عدداً من أبناء المنطقة رفضوا ذكر أسمائهم، أن مجموعة الشرطة العسكرية التي هاجمت قبل ساعتين مقر مكتبي (مركز التنوير
الإسلامي ـ 56 شارع غرب القشلاق . ميدان العباسية)، قامت بمهاجمة مكتبي الثاني  بالعقار 429 شارع رمسيس، الذي لا يبعد عن العنوان السابق أكثر من  (خمسين متراً، وأنتج فيه البرامج الإلكترونية المصورة لـ (قناة الأمة الثقافية) التي
امتلكها، وتبث من لندن بنظام البرامج المسجلة، وحيث كان قرار حظر التجوال قد بدأ سريانه بالمنطقة في تمام الساعة 11.00 أي قبل ساعة ونصف الساعة من عملية الاقتحام، فلم نستطع الذهاب إلا في صباح السبت بعد انتهاء فترة الحظر" .
الاستيلاء على الأجهزة
وأكد أبو إسلام أنه عند معاينة المكان وجد أشياء كثيرة تم الاستيلاء عليها من المركز منها عدد 6 كاميرات ومشتملاتها، وكذلك عدد 3 حاملات كاميرا، و3 بطاريات، و2 هارد و4 فلاشات، والعديد من الأجهزة الأخرى.

وأشار أبو إسلام إلى أن على سباق المحامي المستشار القانوني لـ (مركز التنويرالإسلامي) و(قناة الأمة الثقافية)، والأستاذ منصور أحمد منصور المحامي، وكيلين عن شخصي، توجها بعد ظهر يوم السبت إلى رئيس نيابة شرق العسكرية، وتقديم بلاغ بما سبق، والذي قام بدوره بالتأشير على بلاغنا إلى فرع التحريات العسكرية لعمل اللازم والعرض وبالذهاب إلى التحريات العسكرية، أفادوا عدم علمهم بأي شيء، في الوقت الذي تم فيه تسريب أخبار كاذبة بالقبض على شخصي من باب الإرهاب الفكري، والترويج أن الاتهام الموجه إلينا هو التعاون مع قناة الجزيرة في نقل أحداث مجزرة العباسية، وهذا بالنسبة لنا نكتة ساخرة، مضيفاً أن قناته لا تملك إمكانية البث المباشر لنفسها حتى تتطوع في نقل بث لقناة أخرى، وحتى لو كنا نملك البث المباشر فهل يكون الإجراء هو البلطجة والهمجية، والاقتحام والاستيلاء على المعدات دون أي سند شرعي أو قانوني .

أهم الاخبار