البحوث الإسلامية يرفض التطاول على رموز الأزهر

دنيا ودين

الخميس, 26 أبريل 2012 12:55
البحوث الإسلامية يرفض التطاول على رموز الأزهرالدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر
القاهرة- أ ش أ:

أكد مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر الشريف برئاسة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر ورئيس المجمع، رفضه لأي مساس برموز الأزهر الدينية, مؤكدا للأمة الإسلامية نأيه عن الصراعات السياسية، وتمسكه بإمامته وعلمائه.

وأهاب مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر - فى بيان له عقب اجتماعه الشهرى اليوم الخميس- بالجميع بأن يحفظوا للأزهر الشريف مكانته الرفيعة في الأمة الإسلامية .
كما أكد الأزهر رفضه تطاول البعض على رموز الأزهر الشريف

في خلط صارخ بين السياسة والإمامة الدينية, معتبرا ذلك تذرعا بتفسير مغلوط للقانون، ومساسا غير مقبول بالمرجعية الدينية الأولى للعالم الإسلامي .
وكانت بعض القيادات الحزبية والسياسية قد أساءت إلى رموز فى الأزهر واتهمتها بالتدخل بالعمل السياسى خروجا عن دور الأزهر الدينى والتنويرى .


 

أهم الاخبار