رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

اتفاق بين الأزهر وقوى وطنية على إعداد وثيقة تتفق والمتغيرات الراهنة

دنيا ودين

الخميس, 12 أبريل 2012 00:49
اتفاق بين الأزهر وقوى وطنية على إعداد وثيقة تتفق والمتغيرات الراهنة الدكتور أحمد الطيب
القاهرة - شينخوا:

اتفق شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب مع عدة قوى وطنية تمثل مختلف التوجهات على تفعيل "وثيقة الأزهر" لاعداد وثيقة جديدة تتفق والمتغيرات الراهنة.

    وقالت الوكالة، ان الدكتور الطيب التقى أمس (الأربعاء) مع كل من نقباء المحامين والتجاريين والتطبيقين والسينمائيين، وعدد من أعضاء مجلس الشعب (البرلمان) يمثلون مختلف القوى الوطنية. 
    وتم الاتفاق، بحسب الوكالة، على " تفعيل وثيقة الأزهر من خلال الاتصال بكافة التيارات والأحزاب والقوي الوطنية والنقابات، ومطالبتهم بموافاة الأزهر بالاقتراحات والدراسات التي يرونها صالحة للوطن في

هذا المجال لاعداد وثيقة جديدة يتفق عليها الجميع". 
    كما تم الاتفاق على تشكيل لجنة لدراسة الاقتراحات والدراسات واختيار الجامع المشترك بينها لتكون أساسا للمناقشة حولها، على أن يتم فى ضوء تلك الاجتماعات والمناقشات الوصول إلي التوافق العام، ثم يتم دعوة الجميع إلي مؤتمر عام لإعلان وثيقة جديدة تتفق والمتغيرات الراهنة بعد توقيعها من المشاركين. 
    وكان الأزهر، الذي يعد أكبر مؤسسة اسلامية فى مصر والعالم الاسلامي،
أعلن في العام الماضي عن وثيقة اتفقت عليها قوى سياسية عدة اعتبرت ملزمة للجميع بوصفها وثيقة استرشادية عند صياغة الدستور الجديد للبلاد. 
    وتنص الوثيقة على أن مصر "دولة مدنية دستورية ديمقراطية حديثة تقوم على الانتخاب الحر المباشر وتكون المواطنة ركيزتها الاولى". 
    وانسحب الأزهر مع ممثلي الكنيسة والمحكمة الدستورية العليا وأحزاب وقوى ليبرالية ويسارية من تشكيل اللجنة التأسيسية للدستور التي واجهت انتقادات لما اعتبر سيطرة من الجانب التيار الاسلامي على تشكيلها. 
    وقضت محكمة القضاء الاداري أمس الثلاثاء، بوقف تشكيل اللجنة التأسيسية للدستور، والتي يسيطر حزبا (الحرية والعدالة) الذراع السياسي للاخوان المسلمين و(النور) السلفي على ما بين 65 الى 70 من أعضائها

أهم الاخبار