رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

رداً على من هاجموه بسبب الزيارة

الجفري: زيارتى للأقصى ليس تطبيعاً ولا استسلاماً

دنيا ودين

الأربعاء, 11 أبريل 2012 15:35
الجفري: زيارتى للأقصى ليس تطبيعاً ولا استسلاماًالحبيب على الجفرى
كتب– محمد عبد الشكور :

أوضح الداعية اليمنى المعروف الحبيب على الجفري أن زيارته للمسجد الأقصى الشريف كان لها ما يبررها مشيراًإلى أنه  أّسري بالنبي صلى الله عليه وآله وسلم إلى المسجد الأقصى وهو محتل من قبل الروم  ، واعتمر عمرة القضاء مع الصحابة ومكة تحت حكم كفار قريش واعتمر وصلى والأصنام منصوبة في الكعبة وحواليها والتزم بشروط كفار مكة في الزيارة فلم يكن ذلك تطبيعا ولا استسلاما..

وردا على الذين هاجموه بسبب هذه الزيارة ، قال الجفري : لا يذهب عاقل سليم الذوق الى تلك المواطن الا ويزداد رفضا للظلم والاحتلال مما تراه عينه بل ويرجع وقد استيقظت القضية في قلبه من جديد ،
مشيرا إلى أن الاحتلال ينظم رحلات مكثفة لليهود من أنحاء العالم لزيارة القدس حتى صار حائط البراق (المبكى) مزدحما بهم وبدأوا يطالبون بتوسعته على حساب المسجد الأقصى الذي صار شبه مهجور من المسلمين بسبب خوف التطبيع ومشكلة جسر المغاربة شاهد على ذلك.
وأكد الجفري أن المرابطين يعانون العزلة والتضييق عليهم نفسيا واقتصاديا وامنيا وقد غادر البعض منهم القدس لشدة الحاجة ولم يعد الامر سهلا على الفلسطيني في الضفة او غزة ان يصلي في الأقصى ، مطالباً  بضرورة تفويج المصلين والزوار مع إرشادهم الى ضرورة السكن والشراء من المقدسيين مسلمين ومسيحيين

لإنعاش اقتصادهم مع الاقتصار على زيارة المقدسات.
وطالب الجفري بضرورة  تشجيع المسلمين والمسيحيبن من مواطني الدول الغربية والدول الاسلامية غير العربية على شد الرحال أفواجا مع مرشدين مستوعبين والتنسيق مع المرابطين هناك لترتيب الزيارة للصلاة في المسجد الأقصى وكنيسة القيامة.
وكانت زيارة الجفري للأقصى قد أثارت استهجان الكثيرين حتى من محبيه واتهموه بأنه خالف ما اتفق عليه الجميع و كان أول داعية اسلامي يزور القدس ، كما أنه لم يشاور الدعاة فى الداخل ، كذلك  دخوله  للقدس عن طريق طلب تأشيرة من السفارة الاسرائيلية وهو يعنى قبوله بالأمر الواقع ،  كما أنه بصفته داعية يعطي الضوء الأخضر لغيره لنفس الزيارة مما يتطلب التعامل مع سفارات العدو في الدول العربية مما يعني قبول هذه السفارات - كما قال الذين هاجموا الشيخ – عبر مواقع التواصل الاجتماعى وفى المنتديات.

أهم الاخبار