رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

عبد الخالق: النكسة كانت نوراً أمام الدعوة إلى الله

دنيا ودين

الثلاثاء, 24 يناير 2012 20:12
عبد الخالق: النكسة كانت نوراً أمام الدعوة إلى الله

قال الشيخ عبدالرحمن عبدالخالق القادم من الكويت بعد أكثر من ثلاثين عاما قضاها خارج مصر أن نكسة عام 1967 كانت بمثابة الهزيمة المذلة للأمة العربية ومصر، وشهدت تخطيطا إجراميا للرئيس الراحل جمال عبدالناصر والذى راح ضحيتها 100 ألف من جنود الجيش المصرى  الأبرياء.

وأضاف خلال لقائه على فضائية الحكمة مع الداعية السلفى الشيخ أبو

اسحاق الحوينى مساء اليوم أن حرب 1967 ومالها من شرور كانت بمثابة النور الذى فتح المجال أمام التيار الإسلامى والدعوة إلى الله بعد أن كانت فى طامة كبرى قبل النكسة، حيث وجدنا صعوبة فى الدعوة، والنكسة أقنعت الناس أن هناك شيئا آخر يجب أن
ينتموا إليه وهو الإسلام بعد أن كنا نتهم بالعمالة لليهود عندما نتحدث عن الإسلام".

وهاجم عبد الخالق القومية العربية حيث وصفها بأنها تحاول أن تفرغ الإسلام داخل الوطن العربى، مؤكدا أنه كان صوتا نشاذا عندما  يخطب ضد القومية العربية وضد سياسات الرئيس عبد الناصر الذى وصفه بأنه كان مقدسا فى الكويت والإمارات ومعظم الدول العربية حيث كان أهل الكويت يرحلون إلى مصر  فى حالتين فقط  خطبة  جمال عبدالناصر وحفلات أم كلثوم.

 

أهم الاخبار