رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

المفتى: الشعب المصرى لن يسمح لأحد أن يفرق وحدته

دنيا ودين

السبت, 14 يناير 2012 15:50
المفتى: الشعب المصرى لن يسمح لأحد أن يفرق وحدتهالدكتور على جمعة مفتى الجمهورية
كتبت - بدرية طه حسين:

أكد الدكتور على جمعة مفتى الجمهورية أن دار الإفتاء المصرية تسعى دائماً للتقريب بين الحضارات وتوضيح المفاهيم الصحيحة للدين الإسلامى وإظهار القواسم المشتركة بين الأديان والحضارات المختلفة.

وأشار مفتي مصر إلي أن الوقت الراهن هو وقت الأمل والعمل يجب فيه أن نتطلع جميعاً إلى المستقبل بحيوية ونشاط عازمين فيه على تحقيق مستقبل أفضل لوطننا ولأولادنا وأحفادنا ولن يسمح الشعب المصرى لأحد أن

يفرق وحدته أو يشق صفوفه.
و أشار المفتى إلى أن مصر لديها رصيد وافر من الإمكانيات والطاقات والمقدرات يؤهلها للخروج من المرحلة الحالية بأقوى مما هى عليه بل للريادة العالمية وإنها ستعود واقفة شامخة كحالها دائماً تساهم وبقوة فى مسيرة الحضارة الإنسانية.
       ودعا المفتى خلال استقباله وفداً من أساتذة الجامعات الأمريكية
برئاسة السفير"جون كرينج" بمكتبه صباح اليوم أن يكون للجامعات والمؤسسات الأكاديمية فى العالم دور فى الجهود المصرية المبذولة حالياً لترسيخ حالة الحوار والتواصل والتنسيق بين الحضارات الإنسانية والمؤسسات الإسلامية والمسيحية فى العالم.
وطالب المفتى الوفد بضرورة أن تشمل المناهج الدراسية عن الإسلام وتاريخه وحضارته التى تدرس فى الجامعات الأمريكية المفاهيم الصحيحة للدين الإسلامى، وحذّر المفتى من احتواء بعض هذه المناهج بعض الصور النمطية، مطالباً بضرورة التفريق بين المفاهيم الدينية الصحيحة وبعض المماراسات التى لا تعبر بالضرورة عن المفاهيم الصحيحة للدين.

أهم الاخبار