بروتوكول تعاون بين دار الإفتاء والجامعة العربية

دنيا ودين

الأربعاء, 02 نوفمبر 2011 12:22
خاص الوفد

عقد أمس الثلاثاء بروتوكول تعاون بين دار الإفتاء وجامعة الدول العربية ممثلة في المنظمة العربية للتنمية الإدارية لتدريب كوادر دار الإفتاء من أمناء الفتوى والباحثين والإداريين  على نظم الإدارة الحديثة  وتكنولوجيا المعلومات والتفكير الاستراتيجي لرفع الكفاءة  الإدارية والتخطيطية للعاملين بدار الإفتاء للوصول إلى المستوى العالمي في مهارات وفنون الإدارة المختلفة.

ومن المقرر أن يتم التوقيع عقب عيد الأضحى في حفل يقام بهذه المناسبة بمقر المنظمة بالقاهرة .
جاء ذلك خلال اللقاء الموسع الذي ضم د. علي جمعة مفتي الجمهورية ود. رفعت الفاعوري الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية والمدير

العام للمنظمة العربية للتنمية الإدارية - إحدى المنظمات المنبثقة عن جامعة الدول العربية - والوفد المرافق له الذي ضم 5 من خبراء و قيادات المنظمة .
أكد د. رفعت الفاعوري المدير العام للمنظمة العربية للتنمية أن بروتوكول التعاون مع دار الإفتاء يأتي انطلاقا من دور الجامعة العربية ممثلة في المنظمة العربية للتنمية الإدارية في تدريب القيادات الإدارية  في المؤسسات والمنظمات والهيئات العربية الكبرى في جميع التخصصات على مهارات وفنون الإدارة الحديثة وقد تم الاتفاق لتقديم
هذه الخبرات الإدارية والتدريبية لدار الإفتاء لدعم مساعيها في نشر منهج الوسطية في أرجاء العالم .
من جانبه رحب د. علي جمعة مفتي الجمهورية بعرض جامعة الدول العربية مؤكدا أنه يمثل خطوة مهمة وفارقة لتعزيز التعاون بين دار الإفتاء وجامعة الدول العربية الذي يسهم وبقوة في دعم الجهود الحالية الحثيثة للارتقاء بقدرات دار الإفتاء المصرية العلمية والدينية والمجتمعية والحضارية والإنسانية لتعزيز دورها مصرياً وعربياً ووضعها على الخريطة العالمية .
الجدير بالذكر أن المنظمة العربية للتنمية الإدارية أنشئت عام 1961 كإحدى المنظمات المتخصصة المنبثقة عن جامعة الدول العربية لتتولى مسئولية التنمية الإدارية في المنطقة العربية وطبقاً لاتفاقية إنشائها، تتحدد رسالة المنظمة في الإسهام في تحقيق التنمية الإدارية في الأقطار العربية بما يخدم قضايا التنمية الشاملة.

أهم الاخبار