رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

خطيب الأقصى يلقى كلمة الوفود بمؤتمر رابطة العالم الإسلامى

دنيا ودين

الثلاثاء, 01 نوفمبر 2011 11:21
مكة المكرمة

شارك الشيخ الدكتور/ يوسف جمعة سلامة خطيب المسجد الأقصى النائب الأول لرئيس الهيئة الإسلامية العليا بالقدس في مؤتمر مكة المكرمة الثاني عشر بعنوان ( الدعوة الإسلامية... الحاضر والمستقبل) والذي يعقد في مكة المكرمة تحت رعاية العاهل السعودي وحضره الأمير / خالد الفيصل بن عبد العزيز أمير منطقة مكة المكرمة والأمين العام لرابطة العالم الإسلامي وسماحة مفتي عام المملكة وعدد كبير من العلماء من مختلف أنحاء العالم الإسلامي .

وألقي الشيخ سلامة الكلمة الأولي في الجلسة الافتتاحية وهي كلمة الوفود المشاركة حيث بين مكانة الأقصى والقدس وفلسطين في عقيدة الأمة، وأن ارتباط الأمة

الإسلامية بالقدس ليس ارتباطاً انفعالياً عابراً ولا موسمياً مؤقتاً، بل هو ارتباط عقدي لأن حادثة الإسراء من المعجزات والمعجزات جزء من العقيدة الإسلامية، كما وأن فلسطين أرض المحشر والمنشر.
وشدّد فضيلته على ما تتعرض له المدينة المقدسة من اعتداءات إسرائيلية مثل هدم البيوت وطرد المواطنين وبناء آلاف الوحدات الاستيطانية، ومحاولاتهم المتعددة لهدم الأقصى لإقامة ما يسمى بالهيكل المزعوم، لذلك فإن واجب الأمة مساعدة إخوانهم المقدسيين والوقوف بجانبهم كي يبقوا مرابطين فوق أرضهم، كما ناشد الدعاة بضرورة التحدث دائماً
عن قضية العرب والمسلمين الأولى قضية الأقصى والقدس.
وبين سلامة أن الدعوة إلي الله هي حث الناس على الخير والهدى والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ولولا الدعوة لما انتشرت الأديان ولما ثبتت الأفكار في عقول الناس، وأن الواجب على الدعاة أن ينشروا الإسلام بالحكمة والموعظة الحسنة، وأن يتبنوا منهج الوسطية، حتى يفوزوا في الدنيا والآخرة .
كما تقدم بالتعزية للقيادة والشعب السعودي بوفاة الأمير سلطان بن عبد العزيز ولي العهد، كما هنأ الأمير/ نايف بن عبد العزيز بمناسبة اختياره ولياً للعهد ونائباً لرئيس مجلس الوزراء .
كما أشاد فضيلته بمواقف قيادة المملكة العربية السعودية تجاه القضية الفلسطينية.
ويشارك الشيخ سلامة في فعاليات الرابطة بناء على دعوة من الأمين العام لرابطة العالم الإسلامي د . عبد الله بن عبد المحسن التركي .
 

أهم الاخبار