رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بروتوكول بين مصر الخير وزويل للعلوم

المفتى: لا وجود لنا بدون البحث العلمى

دنيا ودين

الثلاثاء, 25 أكتوبر 2011 09:59
كتب - محمد الليثي

أكد مفتي الجمهورية الدكتور علي جمعة أن البحث العلمي هو المشروع القومي الأول لمصر في المرحلة القادمة لافتاً أنه لا حياة ولا وجود لنا بدون البحث العلمي وأن البحث العلمي والتعليم  هما  الدعامتين والركيزتين للانطلاق بمصر إلى مصاف الدول المتقدمة.

وأكد مفتي الجمهورية خلال لقائه بالدكتور أحمد زويل الحاصل على جائزة نوبل فى الكيمياء، أن المجتمع المدني على أتم الاستعداد لتقديم كافة أشكال الدعم والمساندة في هذا المجال .

وقال جمعة إن اللغة التي يعترف بها العالم الآن هي لغة العمل والإنجاز والتي لابد وأن تتوفر لها قاعدة علمية سليمة لافتاً إلى أن مصر تمتلك من الإمكانات الهائلة والقدرات البشرية التي تؤهلها لتكون من أفضل

دول العالم تحضراً ورقياً على المستوى الحضاري والإنساني وأنه لابد من البدء ومن الآن في  تفعيل وتنفيذ الاستراتيجيات والخطط والإجراءات الفعلية في مجال البحث العلمي .
 
وأكد المفتي أنه تم الاتفاق على توقيع عدد من البروتوكولات بين مؤسسة مصر الخير التي يرأس المفتي مجلس إدارتها و مدينة زويل للعلوم والتكنولوجيا والتي يرأسها العالم المصري الدكتور أحمد زويل على المشاركة في تنفيذ مجموعة من المشروعات البحثية والعلمية التي تخدم رفع مستوي البحث العلمي وتوفير كافة الإمكانات العلمية والبحثية والتطبيقية للباحثين والعلماء المصريين من أجل اكتشافات وإبداعات جديدة تخدم وطننا
الحبيب وتوفر فرص عمل للشباب وتحدث نقلة نوعية وزيادة في الدخل القومي .
وطالب المفتي بالدخول وبسرعة في حوار مجتمعي يضم جميع النخب السياسية والاقتصادية والشعبية والإعلامية والدينية لتهيئة الأجواء لنشر وترسيخ ثقافة البحث العلمي في جميع ربوع مصر في المرحلة القادمة لرفع مستوى المعيشة كما طالب الإعلام بكافة وسائله المقروء والمرئية والمسموعة بتحمل مسئولياتها الكبرى في تحرير المواطنين البسطاء من آثار العقلية الخرافية والعمل الجاد على بناء العقلية العلمية القادرة على الفهم والتميز والإبداع والابتكار .
من جانبه أعرب الدكتور أحمد زويل عن تقديره الكبير للدور الذي تقوم به المؤسسة الدينية المصرية خاصة دار الإفتاء المصرية في الداخل والخرج لنشر تعاليم الإسلام الصحيحة التي يحتاجها العالم أجمع في هذه الفترة وقال زويل أنه يأمل مساندة جميع المؤسسات المجتمعية لمشروعة العلمي الطموح في مصر الذي يصب في النهاية في زيادة الدخل القومي لمصر .

 

أهم الاخبار