رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

المفتى: الأحداث الأخيرة هدفها إشعال الفتنة

دنيا ودين

الجمعة, 14 أكتوبر 2011 14:57
سوهاج - مصطفى السمان:

أكد الدكتور على جمعة مفتى الديار أن أصحاب الفتن لن يفلحوا في مسعاهم لأن الله اختص مصر بنعمة الأمن والأمان حيث قال فى كتابه الكريم (ادخلوا مصر إن شاء الله آمنين ). جاء ذلك خلال خطبة الجمعة التي ألقاها فضيلته بمسجد العارف بالله بمدينة سوهاج  بحضور اللواء وضاح الحمزاوى محافظ سوهاج والقيادات التنفيذية وحشد من مواطني المحافظة .

وتناول المفتى في خطبته مناسك فريضة الحج والتي يهدف المسلم منها إلى عبادة الله وحده وتجديد إيمانه ليعود من الأراضى المقدسة طاهراً من كل ذنوبه, وأوضح أن

فريضة الحج تشتمل على كل العبادات, ولذلك سمي بالحج الأكبر, مناشدا الحجيج بالدعاء إلى الله بأن يحفظ مصر من الفتن وأن يرفع البلاء ويؤلف بين قلوب أبنائها وأن يوفق الجيش المصري في مسعاه لاستقرار البلاد ورد كيد أعدائها.
كما دعا المسلمين إلى التحلى بخلق الرسول الكريم في العفو والتسامح والذى أوصى بأقباط مصر خيرا، ونهى عن إيذائهم الذي يعد بمثابة إيذاء للرسول صلى الله عليه وسلم .
وأشاد فضيلة المفتى بالدور الوطني للجيش المصري في أوقات الحرب والسلام ذلك الجيش الذي حطم جيوش الصليبين والتتار ورد طغيان اليهود في حرب أكتوبر المجيدة فاستحق جنوده أن يكونوا خير أجناد الأرض.
  وفى تصريح خاص لـ"بوابة الوفد" الإلكترونية شدد المفتى على أن الأحداث الأخيرة التي شهدتها البلاد هدفها إشعال الفتنة بين المسلمين والأقباط لتكون ذريعة للتدخل الخارجي في شئون البلاد , مشيرا إلى أن الله حفظ مصر عبر القرون من هذه الفتن. وبسؤاله عن مشاركة المواطنين فى الانتخابات البرلمانية فى الانتخابات القادمة؟، أجاب فضيلته أن على المواطنين الصدق كل الصدق فى اختيار المرشح الذى يمثل المواطنين فى البرلمان دون التحيز إلى أى عصبيات أو تيارات من أجل المصلحة العامة وتحقيق مطالب المواطنين.

أهم الاخبار