رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

اللواء جمال الريس الحارس الخاص لمبارك لـ«حوار الوفد»:

خطايا عهد "مبارك" ورجاله

حوارات وملفات

الأربعاء, 27 أغسطس 2014 06:15
خطايا عهد مبارك ورجاله
حوار - إنجى طه:

قال اللواء جمال الريس، الحارس الخاص لمبارك، إن الرئيس الأسبق مبارك ظلم كثيراً وسيثبت التاريخ براءته من كل التهم المنسوبة إليه

وأوضح في حوار لـ«الوفد» أن مسلسل التوريث أكذوبة وكل ما قيل في هذا الشأن شائعات وأقاويل ليس إلا، وكان مبارك يردد دوماً: «ماذا يقولون عن جمال؟» إنه سيمسك الحكم بعدى؟ يبقوا يقابلوني! ونبه إلي أن الرئيس الأسبق لم يكن يعتمد علي سوزان أو جمال في إدارة شئون الحكم، بل كان يعتمد بشكل أساسي علي أحمد أبو الغيط وعمر سليمان، وفي الداخل كان يعتمد علي المشير طنطاوي وأحمد نظيف، وذكر أن أكبر أخطاء مبارك هي استمرار كبار المسئولين في مناصبهم سنوات طويلة دون تغيير مثل طنطاوي والشريف وسرور والعادلى، ودعا إلي إعادة النظر في 25 يناير 2011 باعتبار ما حدث مخططاً لتقسيم مصر والوطن العربى وليس ثورة علي الإطلاق.

< ما تقييمك لشخصية الرئيس الأسبق مبارك من واقع عملك كحارس خاص له؟
- مبارك إنسان بمعني الكلمة، وكان يتعاطف كثيراً مع العساكر وكان دائماً ما يتجول بينهم ليسأل عن حاجتهم وطعامهم وشرابهم، وكان يعطي أولوياته دائماً للمواطن «الغلبان» والبسيط.
< ما حكاية التوريث لجمال مبارك.. هل هناك إجراءات معينة كنت شاهداً عليها تؤكد هذا الاتجاه؟
- لم تكن هناك أية إجراءات للتوريث تتم داخل القصر، وكل ما يقال عن التوريث أقاويل وشائعات ليس إلا، وفي عام 2009 كنت مع مبارك بصفتي قائد الأمن الخاص به، وعندما استيقظ مبارك وجدني أمامه مباشرة فقال لي ماذا يقولون بالخارج عن جمال؟ إنه سيمسك الحكم بعدي؟ وتابع: «يبقوا يقابلونى»، والدليل علي ذلك أن جمال كان لا يتدخل في شئون الحكم، واقتصر عمله علي جمعية المستقبل ولجنة السياسات في الحزب الوطني فقط.
< يقال إن آخر 10 سنوات من حكم مبارك كان خلالها بعيداً عن الحكم ويترك حاشيته يتصرفون في شئون مصر؟
- لا يمكنني إنكار أن نشاط مبارك في فترات حكمه الأولى تختلف تماماً عن العشر سنوات الأخيرة، فكان مبارك يتميز بالنشاط وأثناء فترة حكمه من 81 حتي 99 كنا نخرج معه في مأموريات سواء افتتاح معرض الكتاب أو غيره وكان يظل واقفاً ما يزيد على 6 ساعات ويتجول بنفسه في أرجاء المكان، ولكن بعد ذلك بدأ نشاطه يقل ويعتمد على غيره في بعض النواحي وذلك كان ملائماً لطبيعة سنه، لأنه لم يكن قادراً علي ذلك.

مستشار الرئيس
< مَنْ هم مستشارو مبارك داخل القصر وخارجه؟
- مبارك كان يعتمد بشكل كبير علي أحمد أبو الغيط وعمر سليمان في الشئون الخارجية، وفي الداخل كان يعتمد علي المشير طنطاوي وأحمد نظيف، وذلك علي عكس الشائعات التي كان البعض يرددها بأنه كان يعتمد علي أولاده أو زوجته في اتخاذ القرارات الحاسمة لإدارة البلاد، فهذا الكلام مجرد أقاويل فحسب، وكنت أتمني أن لا يرشح نفسه في 2005.
< هل كان مبارك يسمح لحراسة بمناقشته في شئون الحكم؟
- نعم، كان يسمح لنا بذلك بل كان «يناقش أي حد ليتكلم معاه عن أحوال البلد خارج القصر»، ولكننا كنا نهابه جداً ولا أحد يجرؤ علي الحديث معه في السياسة.
< ما تعليقك حول ما تردد أن مبارك كان غير بار بأهله؟
- الحكم لم يشغله عن أهله لدرجة قطع صلة الرحم، لقد كان دائم التواصل مع أهله والدليل علي ذلك أنه حضر جنازة إخوته، وكانت تجري مكالمات هاتفية بينه وبين أهله من داخل القصر، وكنا دائماً ما نري

علاء وجمال يترددان علي أقربائهما وأهلهما.
< يردد البعض أن سوزان مبارك تدخلت في شئون حكم مصر عام 2005 ومبارك سمح بذلك.. هل ذلك صحيح؟
- كلام غير صحيح علي الإطلاق، فمبارك رجل شرقي، ولا يمكن أن يسمح لزوجته أن تتدخل في شئون الحكم، لقد كان يعتمد علي نفسه في اتخاذ القرارات، وإذا كان بحاجة إلي استشارة أحد في قرارات مصيرية كان يلجأ إلي عمر سليمان، وأحمد نظيف رئيس الوزراء والمشير طنطاوى.
< ما محاولات اغتيال مبارك المجهولة وتم التعتيم الإعلامي عليها؟
- نعم، كانت هناك بعض المحاولات لاغتيال مبارك ولكن تم التعتيم عليها، ولعل من أبرزها محاولة تلغيم مطار سيدى برانى، ولكن تم كشفها وإحباطها، وبعد ذلك تم إخضاع جميع المطارات التي بها طائرات مبارك إلي الحرس الجمهورى.
ومن الأشياء الأخري التي لم يسلط الإعلام الأضواء عليها منعاً لتوتر العلاقات بين تونس ومصر، أنه أثناء زيارة مبارك لتونس في مؤتمر القمة العربية، بعد أن ترجل مبارك من الطائرة واستعدت الحراسة المصرية للركوب بجانبه، فأسرعت السيارة دون أن تُقل حرس مبارك، وحدثت مشادات مع الأمن التونسي، وجاء ذلك رداً علي استقبال مصر للرئيس التونسى بشكل فاتر.
< هل هناك علاقة صداقة وطيدة بين مبارك وأحمد عز؟
- لا .. لم أر أي علاقة صداقة بين مبارك وأحمد عز كما يدعي البعض، فنعلم جميعا أن أحمد عز رجل مال فقط وقد دخل الحزب الوطني بفلوسه، وقد ارتكب خطأ فادح عندما فعل ذلك، فدخول عز الحياة السياسية كان خطأ جسيماً ولا يمكن ان يغفره الشارع المصري علي الإطلاق، وأحمد عز يعد السبب الرئيسي في التأثير علي شعبية جمال ومبارك سلبا.
< صف لنا كيف كان يوم مبارك؟
- مبارك كرجل عسكري، اعتاد علي الاستيقاظ باكرا في السادسة صباحاً ثم يخرج إلي الشرفة ويبدأ في قراءة الجرائد اليومية أثناء احتسائه الشاي، ثم بعد ذلك يذهب إلي قصر الاتحادية ليبدأ مقابلاته، ثم يتجه إلي ملعب القوات الجوية ليقوم بممارسة لعبته المفضلة «الاسكواش»، وعندما ينتهي ذلك ولا يكون لديه أية مقابلات أخري يعود إلي منزله ويتلقي المكالمات الهاتفية، ثم ينام باكرا في حوالي العاشرة مساء.
< كيف كان مبارك يعامل الخدم داخل القصر؟
- لم يكن يوجد خدم داخل القصر سوي فتاتين وسفرجي، ولم يكن هناك تعنت في المعاملة معهم فكان يعاملهم كأنهم أبناؤه الصغار، كان يسود جو من المحبة والألفة داخل القصر.
< ما أصعب المواقف التي عشتها طوال خدمتك مع مبارك؟
- يعد موقف وفاة محمد علاء مبارك، من أصعب المواقف التي عشتها طوال مدة الخدمة، لأنه كان بمثابة الروح للجميع وكان يضفي علي الأسرة الحب والضحك والبراءة، لأنه كان يتمتع بخفة الظل والروح الطيبة وكان محبوباً لدى الجميع، وكان يصعب علينا جميعاً تحمل ذلك الموقف.
لقد كان الفقيد محمد يعاني من فيروس في المخ، وعندما وقع من على الحصان توفى إكلينيكيا، وقامت طائرة سعودية بنقله بسرعة إلى باريس، ولكن لا أحد
استطاع إنقاذه حتى فاضت روحه إلى ربها، وكان ذلك له تأثيره السلبي والسيئ على شخصية ومعنويات مبارك وعلى إدارة الحكم وكاد الحدث يعزله عن الحياة السياسية.
< ما أغرب المواقف التي لاحظتها أثناء مرافقة مبارك؟
- من أغرب المواقف أن مبارك كان يحرص على أن يجلب عمر ومحمد أحفاده إلى برج العرب ليتناولا وجبة العشاء مع العساكر من نفس نوع الطعام، وكان «عدس وجبنة ومربى وعيش»، وكان يتكرر ذلك من حين إلى حين آخر.
< أثيرت بعد الأقاويل بأن زكريا عزمي كان يعطي تقارير خاطئة عن أحوال البلاد لمبارك.. ما صحة ذلك؟
- هذه المعلومة خاطئة فزكريا عزمي كان أميناً في شغله ونقل المعلومة وكان لا يجرؤ على تضليل مبارك، ولكن الأجهزة الأمنية هى التي كانت تعطي لمبارك معلومات خاطئة وهناك آخرون كانوا يحجبون أحوال البلاد عن مبارك.. ولا يمكن إنكار أن مصر لن تنجب أحداً مثل زكريا عزمي فقد عزم على ترقيم محتويات ومقتنيات القصر للحفاظ عليها ومنع سرقة أي منها.
< من وجهة نظرك.. ما السبب الحقيقي وراء ثورة يناير؟
- أنا لا أعترف بثورة يناير، فهو مخطط لتقسيم الوطن العربي وقد سبق لنا دراسته في الكلية جيداً ونعلم جيداً كيفية تنفيذ هذا المخطط.
< من خلال مرافقتك مع مبارك.. هل ترى مبارك جانياً أم مجنياً عليه؟
- مبارك مجني عليه، والقضاء سيثبت ذلك.
< ما أطرف المواقف التي حدثت بينك وبين مبارك؟
- في عام 84 كان مبارك يلف ملعب القدم للقوات الجوية وأنا كنت حينذاك مسئول عن تأمين المدرج، وكنت أعطي ظهري للملعب، فوجئت بشخص يطرق بأصابعه على ظهري، فالتفت فوجدته مبارك، وانتابني الخوف والذعر حينها، ولكنه سرعان ما قال لي «بتلعب اسكواش هات لبس وتعالى».
ولم أستطع فهم ذلك جيداً حتى جاء اللواء عبد الوهاب زكي، وقال لي: إن الرئيس يريدك أن تلعب معه مباراة «اسكواش»، وإذا كنت تريد اللعب فاذهب واحضر لبسك واتجه اليه، واعتقد زملائي الذين شاهدوا الموقف أن مبارك قد علق على شعري وقال لي «إنه طويل».
< ما أبرز أخطاء مبارك خلال فترة حكمه؟
- مبارك ارتكب خطأ فادحاً وهو أنه ترك وزير الدفاع وبعض المسئولين مدة طويلة في مناصبهم، مثل المشير طنطاوي وصفوت الشريف وفتحي سرور وحبيب العادلي فكان لابد من تغييرهم كل فترة وجيزة وهذا ما تعلمناه جيداً.
< كيف ترى حبيب العادلي هل هو ظالم أم مظلوم؟
- حبيب العادلي ظلم ولا توجد قناة فضائية واحدة أظهرت الحق، وتكلمت بحيادية عنه، وانما كانت تظهر فقط من يتكلم عن النظام ووزرائه بشكل سيئ، والمثال الواضح على ذلك شفيق البنا الذي يدعي انه فريق وسكرتير فيلا مبارك، على الرغم أنه كان مسئولا عن اشياء هامشية مثل لمبة عاوزة تتغير، أو حنفية بتنقط ميه، وسجادة عاوزة تتغير، وكانت القنوات تتركه يتكلم عنهم بالسوء رغم أنه لا يعلم أي شىء عن الرئاسة وهو مثل آخرين لم يكن مسموحاً لهم بالدخول إلى اسوار القصر، والاعلام أظهرهم بأنهم أبطال.
< هل تريد أن توجه رسالة لأحد؟
- أوجه نصيحتي لوسائل الإعلام، أن تتوخي الحذر في نشر الحقيقة وفي إذاعة البيانات، فاليوم الحقيقة تكشفت وانكشفت هوية عمرو حمزاوي ووائل غنيم وأسماء محفوظ، الذي أظهرهم الإعلام بأنهم أبطال، رغم أنهم كانوا ينفذون مخطط تقسيم مصر، وأنا علي ثقة كاملة بأن أي شخص يتكلم عن مبارك بالسوء فإنه يصفي حسابات شخصية قديمة ليس إلا.
< ما هو الطعام المفضل لدي مبارك؟
- الطعمية والبصارة.. وكان مدير نادي الدفاع الجوي يحضر له اكتلته المفضلة من الدفاع الجوي والتي كانت عبارة عن سندوتشات فول وطعمية وطبق بصارة.
< هل سبق لك وتكلمت مع مبارك بعد التنحي؟
- كنت أطمن عليه من خلال اللواء مصطفي شاهين السكرتير الخاص.
< ما سبب انتهاء خدمتك مع مبارك؟
- انتهت خدمتي بقوة القانون ومبارك هو الذي أمر بتعييني وكيل وزارة التنمية المحلية.
< إذا سمحت لك الفرصة مقابلة مبارك ماذا ستقول له؟
- «هروح أبوس راسه وهعتذر له علي اللي الشعب عمله معاه»، الجهاز المركزي للمحاسبات يتابعك وكل دول طلعوا براءة ولم يقل إن حسني استغل نفوذه».
لقد كان مبارك يعاقب من يخطئ بشدة وأيا كان شخصه وكان بيمسح بكرامته الأرض ولا يمكن لأحد أن يسافر إلا بإذنه».
 

أهم الاخبار