رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

البدري فرغلي أشهر نواب بورسعيد لـ "الوفد"

محاولة اغتيال وزير الداخلية مسئولية الإخوان

حوارات وملفات

الثلاثاء, 10 سبتمبر 2013 07:45
محاولة اغتيال وزير الداخلية مسئولية الإخوان
أجرى الحوار - حسام عبد البصير

لا يراهن البدري فرغلي كثيراً على ذلك الصنف من البشر أمثال محمد البرادعي الذي يهوى أن يمضى حياته متنقلا بين الريف الأوروبي ومزارع كاليفورنيا منتظراً وساماً من هنا وشهادة تقدير من هناك ليتحول في نهاية الأمر وهو على أبواب السبعين إلى حامل ميداليات تذكارية ولتصبح  صفة سائح أكثر اتساقاً به من مواطن

لذا لم يتأثر البدري بحالة الافراط في الثناء لحد النفاق أحياناً التي استقبل بها البرادعي حينما حطت قدماه على أرض مصر، ولم يراهن على قدرة الرجل في القيام بدور مهم في صناعة مستقبل البلد لذا لم يكن بين من سعوا للمشاركة في حفلات الترويج للبرادعي متوجساً من الدور الذي يقوم به عند أي حراك كانت تشهده البلاد في النزع الأخير من زمن مبارك.. وفيما ظل البدري فرغلي يؤمن بأن النضال لتحرير الوطن يبدأ من مصر وينتهي منها، حيث ملايين البسطاء الذين يحتاجون لمن يمد لهم يد المساعدة ويخوض بصحبتهم المعارك تلو المعارك من أجل تحقيق مصالح السواد الأعظم من المواطنين خاصة اصحاب المعاشات الذين عرفوا حياة الاعتصامات والاضرابات على يد المناضل البورسعيدي، فيما كان البرادعي يكتفي بالنضال عبر تويتر.. وبالقدر الذي يكره البدري فرغلي البرادعي ويحذر من خطورة الافتتان به يحذر أيضاً من أي تعاطف مع الاخوان المسلمين، مشدداً على أنهم الوكيل الحصري لكافة جماعات الارهاب في العالم، فجميع تلك التنظيمات على حد رأيه خرجت من تحت عباءة حسن البنا.. «الوفد» التقت البدري فرغلي وكان الحوار التالي:
< ما الذي استدعته في ذهنك محاولة اغتيال وزير الداخلية قبل يومين؟
- لم أندهش كما أندهش الآخرون ولم احتج لكثير من الاجتهاد لمعرفة الطرف المخطط للجريمة ابداً منذ وقوعها وأدرك أننا سوف نتعرض لمحاولات متكررة خلال المرحلة المقبلة لهذا النوع من الجرائم.
< هل تؤيد المزاعم التي تتحدث عن مسئولية الإخوان فيما جرى؟
- ومن غيرهم سيقوم ذلك.. لابد أن يدرك الناس أن جماعة الإخوان هي الجماعة الراعية لكل التنظيمات الإرهابية في العالم والوكيل الحصري لأعمال العنف ومن عباءة الجماعة خرج دعاة التكفير.
< لماذا لم تفاجأ بحادث محاولة اغتيال وزير الداخلية؟
- لأن الاخوان سعوا لاغتيال شعب بأكمله على مدار الفترة الماضية ويسعون للدفع بمصر نحو الهاوية فكيف أندهش لسعيهم قتل الوزير حينما نتأمل ما جرى على مدار العام الماضي ندرك عن يقين أن الجماعة لم تكن تخطط لبناء وطن بل لهدم أمة بأكملها.
< ألا ترى أن الحرب الموجهة ضد الجماعة لا تتسق وحجم ما ارتكبوه من تجاوزات؟
- بالعكس أرى أن هناك تهاوناً معهم وأطالب بضرورة التعجيل بإعلان الجماعة ارهابية والحكم على أعضائها بالسجن المؤبد ومصادرة أموالها لصالح الخزانة العامة للدولة.

خديعة البرادعي
< هل خدعت الجماهير في البرادعي عقب قراره تقديم استقالته؟
- لا أعتقد أن المصريين خدعوا في الرجل فهم رغم بساطتهم إلا أنهم أذكياء جداً لقد أدركوا منذ البداية أن الرجل لديه حساباته الخاصة وأن نضاله من أجلهم له مدى ومرهون بتعقيدات وحسابات متشابكة ولقد كنت أدرك من البداية أن محاولة البعض سبغ صفات أسطورية على الرجل ليست في صالحه وليست في صالح الثورة المصرية من الأساس.
< لكنه مصري ولد على هذه الأرض؟
- ليس كل من شرب من النيل مصرياً، البرادعي حينما سافر مؤخراً عاد إلى وطنه الطبيعي وأنا أشعر بالدهشة نحو من ينتقدونه، فهو لم يكن مصرياً يوماً لكنه موفد الغرب لدى مصر أمضى مهمته وعاد إلى وطنه، وبالتالي لا يعنينا هو ولا من يعتنقون أفكاره في شىء.
< كما لعب دوراً مهماً في الثورة؟
- البطل في ثورتنا العظيمة هو الشعب المصري فلا يستطيع أحد أن يدعي أنه قام بدور يفوق ما قامت به الجماهير بعد الله عز وجل الذي أذن للمصريين أن يتحركوا بعد ليل طويل ويسقطوا أعتى سلطة غاشمة عرفتها مصر في تاريخها الحديث.
< ولماذا نصادر على حق البرادعي في الاستقالة من منصبه؟
- هذه الاستقالة رسالة يريد أن يبعث بها إلى أصدقائه في الخارج حيث يوجه بوصلته ويحل بركابه حيث تكون مصالحهم.
< هل فوجئت بالاستقاله في ذلك التوقيت؟
- لم أفاجأ بأي خطوة يقوم بها البرادعي ولو كانت ضد المصلحة العليا للوطن فلقد كان يغادر البلاد في كل لحظة تحتاج للاجماع الوطني، ودائماً كانت الأسباب والحجج التي يسوقها وهمية لا تقنع أحداً، كأن يسافر من أجل ان يكرم من جامعة او ان يلقي معارضة أو ليحصل على شهادة تقدير، لقد كان يهرول لأوروبا والعواصم الكبرى فيما الجماهير ترابض في الميادين تواجه بمفردها وبصدورها العارية القوى الغاشمة بينما كل ماكان يقوم به الرجل هو ارسال تغريدة عبر صفحته يعلن خلالها تأييده للجماهير فيما كانت أفعاله على الأرض عكس تلك المواقف مطلقاً.
< تقصد أنه كان يمسك العصا من المنتصف؟
- لا غالباً ما كانت آراؤه تتسق مع القوى الكبرى في الخارج التى لم تكن تهتم بصالح الشعب المصري من قريب أو بعيد.
< وما الذي يحتاجه وقد حصل على أرقى الجوائز «نوبل»؟
- هو يمشى عبر أجندة ويتحرك وفق رغبة الأصدقاء في الخارج واستقالته في هذا الوقت العصيب ليس مجرد خروج على الاجماع الوطني، وإنما بمثابة هروب من ميدان الحرب، لذا فمن نعتوه بالخيانة لم يذهبوا بعيداً عن الحقيقة، بل قد أصابوا كبد الحقيقة فما معنى ان يقدم على هذه الخطوة سوى إضعاف الدولة المصرية في وقت تواجه خلاله تحديات من قوى متآمرة ضدها في الخارج وجماعات تسعى للانتقام في الداخل.
< اختياره نائباً للرئيس خطأ وقع فيه النظام؟
- بالطبع خطأ.. تماماً كما منح من قبل قلادة النيل التي تعد أبرز وسام مصر

وإنني أطالب بسحب تلك القلادة منه لأنه لا يستحقها بعد ما أقدم عليه من اعمال ومن المحزن ان تذهب تلك القلادة لأمثال البرادعي الذي حصد الجوائز لأسباب معروفه سلفاً كما حدث حينما منحوه جائزة نوبل.
< تشكك في أمر تلك الجائزة؟
- بالطبع فقد حصل عليها بعد دوره في العراق، حيت كان الأداة التي دخلت عبرها القوات الأمريكية لتقتل وتأسر وتصيب ملايين الأبرياء العراقيين بعد الشهادة التي تقدم بها ومازالت آثار الجريمة جاثمة في العراق، حيث الملايين ممن ولدوا بعد الغزو الامريكي مشوهين ومصابين بأمراض مزمنة جراء استهداف الاسلحة الامريكية المدن والبلدات بأسلحة فتاكة ترقى للسلاح النووي في التدمير، فضلاً عن الحرب الطائفية التي في طريقها للقضاء على الأخضر واليابس هناك
< استقالتة مثلت دعماً للإخوان المسلمين؟
طبعا خدمة لمصلحة الحكم المستبد الذي سلط على رقاب المصريين على مدار عام من حكم الجماعة، كما أن الاستقالة تدعم صانع القرار الأمريكي واسرائيل التي لا تريد لمصر ان تعرف طعم الاستقرار.

الإخوان واسرائيل
< بعض المراقبين يرون أن حكم الإخوان يمثل خطراً على اسرائيل؟
- العكس هو الصحيح تماماً حيث قدم الرئيس محمد مرسي وحلفاؤه لواشنطن وتل أبيب كافة الضمانات فقام بالضغط على حليفته حماس لكي تجبر فصائل المقاومة على عدم القيام بأى أعمال مسلحة ضد اسرائيل وعدم اطلاق الصواريخ على المستوطنات وكلنا يعلم أن العام الماضي لم يشهد أي أعمال من هذا النوع إلا نادراً.
< وماذا لو تركنا الإخوان ما تبقى لهم من أعوام في سدة السلطة؟
- طبعاً لا يختلف أحد على أن مصر كانت على موعد مع كارثة لو بقى الرئيس مرسي في سدة الرئاسة لقد تردت الأمور في عهده لمستوى غير مسبوق وكل المطالب التي من أجلها ثار المصريون وأسقطوا حكم الرئيس مبارك انتهت إلى لا شىء (كشك سجاير) في أحسن الأحوال.
< قالوا إن الرئيس تعرض لمؤامرات حالت بينه وبين الانطلاق في برنامجه؟
- تقصد برنامج النهضة لقد استدرجوا به المصريين حتى اتضح أنه مجرد وهم أما بالنسبة للحديث عن المؤامرات فهذا لا يمكن تصديقه لأن الرئيس من المفترض أنه القائد الأعلى للبلاد فاى قوى تلك التي تقوم بالتآمر عليه ولماذا لم يكشف عنها حتى يعرف الناس الحقيقة.
< لو استمر لتمكن من أن يدفع بمصر نحو مصاف لدول الكبرى.. هكذا يؤكدون؟
- تقصد العكس فلو بقى في منصبه لعاد بنا للعصر الحجري على المستوى الديمقراطي.
< يعتبر أنصاره الحرب التي تعرض لها موجهه في الأساس للإسلام؟
- هذا الكلام ينشره أنصار الجماعة واتباعها وكأن السواد الأعظم من المصريين ليسوا مسلمين ومؤمنين بالله عز وجل هذا الكلام للأسف الشديد ليس في صالح البلد ولقد اكتشف المصريون ان محاولات الاخوان لن تسفر عن شىء.

النزول للميادين
< سبقت الكثيرين في دعوتك الجماهير للنزول للميادين فهل كنت تستشعر خطراً ما؟
- كنت أشعر إن الإخوان لن يسمحوا بالانتقال السلمي للسلطة بعد أن قال الشعب كلمته وأعلن التمرد على حكم مرسي لذا دعوت أصحاب المعاشات أن يشاركوا في حراسة البلد جنباً إلى جنب مع الجماهير ومازلت أطالب الجميع بالانتباه واليقظة لما تدبره الجماعة وذيولها من مخططات تهدف إلى  سفك دماء أبناء الشعب المصرى، وقتل الأطفال والشباب.
< بعض الأصوات ترى فيما قام به الجيش اتجاها نحو القضاء على مدنية الدولة والعودة للحكم الشمولي؟
- لا أعتقد ذلك فهناك خارطة طريق جرى الاعداد لها بعناية وتؤدة وقبلت بها القوى المدنية ووزير الدفاع أعلن أكثر من مرة أنه لا يوجد نية لدى المؤسسة العسكرية في الدخول لمعترك العمل السياسي مطلقاً معتبراً حماية الحدود وتراب الوطن أشرف المهام التي ينبغي ان يقوم بها الانسان تجاه شعبه.
< كيف تقيم المواجهات التي تجرى حالياً في سيناء؟
- هي معارك لتطهير مصر من براثن الإرهاب الذي تنامى هناك وبالطبع فإن المعركة صعبة لكن القوات المسلحة ستنجح في إحراز أهدافها كاملة وينبغي دعمها في تلك المعركة من أجل المصالح العليا للوطن.
< لماذا يبدو أصحاب المعاشات في حالة سخط تاريخي؟
- هذا توصيف جيد للأزمة فهناك 9 ملايين من أصحاب المعاشات و22 مليونا من المؤمن عليهم أصبحوا مواطنين من الدرجة الثانية ونظرة عامة على أوضاع أصحاب المعاشات في العالم سنجد أن المواطن المصري هو الأسوأ حالاً أنه يدفع رسوم تأمينات هي الاعلى عالمياً ثم بعد بلوغه سن المعاش يحصل على معاش هو الأقل بالنسبة لقرنائه في العالم ولا يليق بأي حال بعد أن صنع المصريون ثورتهم الأخيرة أن تستمر معانات أصحاب المعاشات للابد وليس بوسع أحد أن ينسى مدى المعاناة من القانون رقم 135 الذي كان يعد كارثة، فهذا القانون مدمر  لقطاعات عريضة من المصريين.
< كيف ترى تجربة بورسعيد مع حكم الإخوان؟
- بورسعيد عانت من حكم الإخوان أكثر من غيرها من المدن فقد سعى الرئيس المعزول ومكتب الارشاد لتكبيل إرادة شعبها بفرض حظر على المدينة والقيام بحصار غير

مسبوق عليها، ولكن الأهالي قاوموا البطش والتنكيل ورفضوا الرضوخ في وجه من رفعوا الشعارات المقدسة في وجوه من دعموهم في الصناديق
< لكن لماذا كل تلك الكراهية في صدور أبناء بورسعيد ضد الجماعة؟
- بسبب انهار الدم التي سالت في ميادين وشوارع المدينة الباسلة.. لا تنسى أن الإخوان قاموا بقتل قرابة 50 شاباً وجرح أكثر من 800 آخرين من شباب بورسعيد وهي جرائم لم نشهد مثلها في زمن الاحتلال .
< هل تعتقد ان سعة الصدر التي تعامل بها الرئيس مرسي مع تيارات جهادية كان لها علاقة بسقوطه؟
- أعتقد أن مرسي حرص على أن يجعل من مصر مأوى لكافة الجماعات الإرهابية والمتشددة بدليل اولئك الذين يتم القبض عليهم أو قتلهم في سيناء حيث كانوا يخططون لأن تكون مصر قاعدة للإرهاب على مستوى العالم لكن الأخطاء المتوالية جعلت الشعب يلفظ حكم الجماعة ويخرج في النهاية بعشرات الملايين من أجل المطالبة بإسقاطهم.
< أبديت قلقاً بالغاً بسبب المشاريع المائية لدول حوض النيل خاصة تلك التي أطلقتها اثيوبيا مؤخراً؟
- لا أستطيع أن اقبل بالنوايا الحسنة على الاطلاق خلف تلك المشاريع وأجزم بأن إسرائيل أرادت أن تستولي على مصر ليس عبر احتلال من خلال سيناء، ولكن عن طريق المشاريع التي تساهم فيها بدول الحوض الافريقي وخاصة في  إثيوبيا، حيث ستقوم بوضع يدها على مصر من خلال حبس المياه عن شعبها.
< دعوت لمحاكمة قيادات الإخوان بتهمة الخيانة العظمي؟
- بالطبع لابد من اقامة تلك المحاكمات لأن عاماً واحداً من حكمهم تسبب في العديد الكوارث التي عاني منها الناس، وعلى الصعيد الاقتصادي لم يقدموا للجماهير شيئاً.
< لكنهم ورثوا تلك الكوارث عن نظام مبارك؟
- الكثير من تلك الكوارث زادت في عهدهم ولاننكر أن الوضع في عهد مبارك كان مترديا لكن في حكم الإخوان مصر انهارت  اقتصاديـًا لدرجة تلاشي الاحتياطي النقدي، ولم يتبق من رصيد في البنك المركزي سوى الودائع هذا بالاضافة لتوقف العديد من المرافق.
< لكنها توقفت منذ الثورة؟
- بالطبع بعض الصناعات مثل السياحة توقفت منذ الثورة وكذلك العديد من المصانع لكن ماهي خطط الاخوان التي طرحوها لإعادة تلك المرافق؟ لاشىء مطلقاً فقد تفرغوا للمعارك ونسوا أن هناك جماهير تطالبهم بما تعهدوا به ولم يقدموا شيئاً فقد خسرنا السياحة تماماً حتى الاشقاء في العالم العربي توقفوا عن مد يد العون لنا بعد وصول الرئيس مرسي لسدة الحكم بسبب المخاوف من أن يتآمروا ضد دولهم ونجم عن أخطائهم أن تعرضت لمآس غير مسبوقة والشلل ضرب العديد من الصناعات مما أسفر في نهاية الأمر عن اصابة الاقتصاد بالضربة القاضية وفقد الآلاف.

دكان بقالة
< ربما تحسن الوضع لو صبرنا على حكمهم قليلاً؟
- أنا على يقين أنهم لو استمروا في سدة السلطة لتحولت مصر إلى دكان بقالة للإخوان لقد غادر عبد الناصر الحكم تاركا خلفه بلداً عظيماً أما مرسي فللاسف الشديد ترك وراءه محل بقالة هكذا كانوا يديرون البلد ولم يتعاملوا مع مصر يوماً باعتبارها بلداً صناعياً واقتصادياً وزراعياً لكنهم انتهجوا سياسة التوسع في الاقتراض من الخارج للحد الذي عرض أمن مصر القومي للخطر.
< أزمة وتعدي؟
- بالفعل رغم ان الاخوان خلفوا وراءهم بلداً يعاني على كافة الأصعدة لكني على ثقة بأن الشعب قادر على البناء والتنمية رغم وجود مصاعب كبرى.
< هل نسير في الطريق الصحيح؟
سوف نبني ما تهدم بالطبع، هناك العديد من المصاعب، لكن استعادة روح ثورة يناير ممن حاولوا السطو عليها انجاز كبير وأعتقد أن الجماهير لن تسمح بتكرار ما حدث مرة أخرى.
< البعض يرى أن الإعلام  قاد الحرب ضد الإخوان؟
- هم من شوهوا صورة أنفسهم بأخطائهم الكبرى في العديد من المجالات لقد منحتهم الجماهير الفرصة الكاملة وليس من حقهم ان يتذرعوا بالحجج الوهمية لقد استثمر خصومهم أخطاءهم لكن لم يتجنوا عليهم.
< الإفراط في التفاؤل لا يليق بالمرحلة الراهنة؟
- نحن لسنا نعاني أزمة اقتصادية، بل في حالة انهيار اقتصادي، لذا علينا ان نتعامل بمنطق من يشعر انه في خطر لا أن نفرط في التفاؤل، وعلينا أن نعلن التقشف الحكومى، فليس مقبولاً بأي حال أن نتعامل بمنطق الرغد والسفه في الإنفاق الحكومي بينما الشعب يعاني الجوع ويفتقر لكافة الخدمات.
< هل تعتقد أن المستقبل لن يكون فيه موطئ قدم للإخوان؟
- أعتقد أن الإخوان سيدفعون الثمن غاليـًا نتيجة ما فعلوا في حق مصر، كما أن الناس لفظتهم وأعتقد أن مستقبلهم السياسي أصبح في ذمة الله لقد أهدروا فرصاً ثمينة ووصلوا للحكم بعد أن ظلوا يحلمون بالسلطة طيلة عقود، لكن كل ذلك ضاع منهم بسبب اخطائهم التي شهد بها القريب والبعيد.
< إلغاء العمل بالقانون 135ينهي مأساة اصحاب المعاشات؟
- بالفعل وافقت الحكومة على إلغاء العمل بالقانون رقم 135 لسنة 2010 الخاص بالتأمينات والمعاشات وأكد لي ذلك وزير التضامن الدكتور أحمد البرعي وأنه يجرى حالياً إدخال تعديلات على القانون 79 لسنة 75 لكى يتم العمل به من جديد.
< ما الثمار المتوقعة من جراء تلك الخطوة؟
- سيعود بنتائج إيجابية على أصحاب المعاشات، لأن القانون المشئوم كان يتضمن الاستيلاء على أموال التأمينات لصالح الخزانة العامة، كما كان يهدد كيان ملايين الأسر المصرية، خاصة ورثة أصحاب المعاشات حيث كان يحدد الحد الأقصى لعمر الفتاة للحصول على معاش والدها بـ 26 عاماً فقط، ثم ينقطع عنها المعاش حال بلوغ هذه السن ومن المتوقع عقب إلغاء القانون عودة  التأمينات الاجتماعية لدورها الاجتماعى المنوط بها.
< وماذا عن ملف سرقة أموال التأمينات؟
- لن يهدأ لنا بال  قبل فضح كل الممارسات التي جرت ومحاسبة المسئولين عن سرقة أموال التأمينات الاجتماعية التى تقدر بـ 645 مليار جنيه فتلك الثروة هي تحويشة عمر السواد الأعظم من فقراء المصريين الذين وقعوا أسرى عملية نصب مارسها ضدهم حفنة من المسئولين.
< بماذا تشعر حينما تعلم أن هناك من مازال يتقاضى الملايين شهريا؟
- أشعر بالعار لأن تلك الفوارق الضخمة لا تليق بشعب صنع ثورة 25 يناير التي أدهشت العالم، ومن المفترض انها تكون قد قضت على الظلم فلا يليق بوطن يعاني معظم سكانه من الجوع ان يجد من يعيش بين ظهرانيه من يحصلون على الملايين.

بطاقة شخصية
ولد البدري فرغلي في  الثامن والعشرين من شهر يوليو عام 1947.. بدأ العمل الوطني في سن مبكرة حيث اشترك في منظمة الشباب التابعة للاتحاد الاشتراكي عام 1956.. خاض الحياة البرلمانية والحزبية طيلة ثلاثين عاما ويعد من انشط النواب وابرزهم في خوض المعارك في مواجهة حكومات الحزب الوطني المنحل حيث قدم خمسين استجواباً ضد الحكومات المتعاقبة.. قيادي في حزب التجمع.. ساهم في تدريب العديد من شباب بورسعيد على العمل السياسي.. قاد رأس الحربة مع عدد من كبار الشخصيات ضد عمليات خصخصة القطاع العام وفضح العديد من الملفات السرية التي اسفرت عن ضياع مليارات الجنيهات على خزانة الدولة.. يرأس اتحاد أصحاب المعاشات وخاض على مدار الأعوام الماضية العديد من المعارك من أجل الحصول على حقوق تلك الفئة المهمشة ونظم العديد من الإضرابات والاعتصامات في الميادين للمطالبة بحقوق أصحاب المعاشات.
 

أهم الاخبار