رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

استخراج جثة سيدة بعد دفنها بـ 15 يوماً ببيلا

حوادث

الجمعة, 16 سبتمبر 2011 20:56
كفر الشيخ ـ مصطفى عيد وأشرف الحداد:

أمر المستشار أحمد مندور المحامي العام لنيابات كفر الشيخ استخراج جثة هبة عبد الحميد عبد اللطيف سعيد "27 عاما" ربة منزل حاصلة على دبلوم صناعة بعد دفنها بـ 15 يوما وانتداب الطب الشرعي لبيان سبب الوفاة.

كانت المجني عليها قد شعرت بآلام لكونها حاملا في بداية الشهر التاسع في 30 أغسطس ليلة وقفة عيد الفطر الماضي فتوجهت وأسرتها إلى طبيب نساء وتوليد يدعى (ي.ا)ببيلا شارع الثورة وبعد إجراء الكشف الطبي عليها أخبرهم الطبيب بأنها في حالة وضع وقام

بحقنها بحقن طلق صناعي.
وأثناء عملية الوضع بعيادة الخاصة حدثت مضاعفات ونزيف حاد فأخبر أهلها بضرورة نقلها فورا إلى مستشفى بيلا وتركهم أمام العيادة واختفى فما كان من أهلها إلا أن قاموا بنقلها إلى مستشفى بيلا المركزي في حالة نزيف حاد وتم إجراء الكشف الطبي عليها وأمرت المستشفى باستدعاء الطبيب الذي أشرف على عملية الوضع حيث تبين انفجار الرحم نتيجة النزيف الحاد وتم استئصال الرحم نتيجة
النزيف الحاد وبعد ساعات فارقت الحياة وتركت مولودا ذكرا بين الحياة والموت.
تقدم زوجها إبراهيم السيد الجهرى 30 سنة حاصل على دبلوم ويعمل "مبلط" عن طريق محاميه علاء أحمد أمين ببلاغ إلى أيمن يوسف مدير نيابة بيلا باتهامه للطبيب بأنه سبب الوفاة نتيجة الإهمال وطلب باستخراج الجثة وإعادة تشريحها لبيان سبب الوفاة.
انتقل إلى المقابر العميد عبد الحليم فايد وكيل فرع البحث الجنائي والعقيد شكري الجندي مأمور قسم شرطة بيلا وأيمن يوسف مدير نيابة بيلا وأحمد حمدي وكيل نيابة بيلا واستدعاء اللحاد الذي قام بالدفن لاستخراج الجثمان لإعادة تشريحه أمام المقابر وإعداد تقرير بالصفة التشريحية لبيان سبب الوفاة، وباشرت نيابة بيلا التحقيقات.
 

أهم الاخبار