خلافات شخصية وراء مقتل شرطي‮ ‬المريوطية

حوادث وقضايا

الاثنين, 03 يناير 2011 19:35
كتب‮ - ‬محمد عبدالنبي‮:‬


تكثف مباحث الجيزة جهودها لكشف‮ ‬غموض مقتل عريف شرطة كمين المريوطية فجر امس الاول‮.. ‬واكد مصدر امني‮ ‬مسئول بوزارة الداخلية ان التحقيقات الاولية اكدت ان سبب الحادث خلافات شخصية بين المجني‮ ‬عليه ان المتهم واشار المصدر إلي‮ ‬ان الثابت من التحريات الاولية ومناقشة زملاء المجني‮ ‬عليه او المتهم انتظر حضور عريف الشرطة لمقر خدمته وانه هاجم نقطة الكمين قاصدا قتل المجني‮ ‬عليه وسرقة سلاحه الميري‮ ‬ولم‮ ‬يتعرض بسوء لاي‮ ‬من زملاء المجني‮ ‬عليه أو‮ ‬يستولي‮ ‬علي‮ ‬اي‮ ‬سلاح ناري‮ ‬اخر رغم‮ ‬تواجد عدة اسلحة بكمين الشرطة‮ .
‬واضاف المصدر انه جاري‮ ‬فحص علاقات المجني‮ ‬عليه سواء في‮ ‬مقر بلدته بمحافظة الفيوم او أصدقائه أو معارفه‮.‬
شيعت قرية حرفوش بالفيوم مساء أمس الأول الاحد جثمان‮ ‬عماد رمضان نمر‮ ‬28‭ ‬سنة الذي‮ ‬راح
ضحية الحادث الاجرامي بكمين المنيب عقب اعتداء‮ ‬ملثمين علي‮ ‬الكمين ومحاولة سرقة سلاحه الميري‮ ‬هو وزملاؤه واطلقوا عليه النيران ولفظ أنفاسه الأخيرة وتقدم الجنازة العميد محمد أبو طالب مأمور مركز شرطة الفيوم نائبا عن اللواء مرسي عياد مدير أمن الفيوم و الآلاف من أبناء القرية الذين رددوا الهتافات التي تندد بما اقترفه الجناة والاعتداء علي‮ ‬المجني‮ ‬عليه وقتله دون اي ذنب ارتكبه وطالبوا بسرعة ضبطهم والثأر لابن قريتهم‮ .‬

أكدت سعاد عبد الستار والدة الضحية أنه كان كل أملها في الحياه بعد وفاة زوجها في حادث تصادم مروع وقع منذ‮ ‬8‭ ‬سنوات‮.‬

وأضافت والكلمات تخرج بصعوبة شديدة‮ " ‬ابني عماد مات ليه قتلوه وهو

بيصرف علينا وعلي كل أسرتنا حرام عليهم ومنهم لله‮ " .‬دة كان كل حاجة لينا وهو سندنا في الحياة‮ . ‬

وأكدت شقيقة الضحية مروة أن عماد كان العائل للأسرة بعد وفاة والدها‮ ‬،‮ ‬مؤكدة أنه كان طيب الخلق وبه صفات حميدة ومحبوب من أهالي قريته‮ ‬وكل الناس عارفين انه في حاله ومالوش في حاجة وليس لنا اي خصومات مع احد‮. ‬

وأكد عدد من أهالي القرية أن الشهيد عماد كان‮ ‬يتمتع بالخلق الحسن ومحبوب من الجميع وليس له أي عداوات مع أي أشخاص‮ ‬،‮ ‬مؤكدين أن من قاموا بقتله لا‮ ‬يعرفون الله ولا‮ ‬يخشونه‮ ‬،‮ ‬لافتين إلي أن أسرته من الأسر الفقيرة في القرية والتي تحتاج إلي رعاية وكان هو العائل لها‮ ‬،‮ ‬مطالبين بضرورة وقوف وزير الداخلية بجوار أسرته‮ . ‬

‮ ‬جدير بالذكر ان الفقيد هو الابن الأكبر لوالديه وعائل الأسرة الوحيد بعد وفاة والده في‮ ‬حادث سيارة عام‮ ‬2001‭ ‬علي طريق الاسكندرية مع‮ ‬13‭ ‬اخرين لقوا مصرعهم والفقيد متزوج منذ ثلاثة اشهر فقط‮.‬

 

أهم الاخبار