تحطيم مستشفى دشنا في معركة بقنا بسبب الخبز

حوادث وقضايا

الأحد, 02 يناير 2011 09:45
خاص: بوابة الوفد

تسببت السيول الكاسحة التي اجتاحت قرى دشنا في وقوع معركة بسبب الخبز أسفرت عن تحطيم غرف الاستقبال

بمستشفى دشنا المركزي

كان محمد حسن – 18 سنة – من قرية "فاو غرب" قد دخل في مشادة كلامية مع صاحب مخبز بمدينة دشنا يدعى هاني قاسم وشقيقه خالد، حيث طلب أن يأخذ بمقدار 5 جنيهات أرغفة بسبب الأزمة الطاحنة

التي تمر بها القرى بعد السيول، فرفض أصحاب المخبز إعطائه بسبب قوانين التموين التي تجبرهم على بيع مقدار معين.

دخل ابن القرية في شجار أدى لإصابته في ظهره وإصابة نجل صاحب المخبز في عينيه ونقلا لمستشفى دشنا المركزي.

قام أهالي قرية "فاو غرب" بتحميل 3 عربات

بـ30 شاباً ودخلوا بمعركة داخل غرفة استقبال المستشفى وقاموا بتحطيمها وأثاروا الهلع بين المرضى مما جعل قوات الأمن تتدخل للسيطرة على الموقف.

حررت إدارة المستشفى محضرا بالواقعة لإصلاح التلفيات، وقال مدير الشئون المالية والإدارية إن التلفيات تقدر بـ8 آلاف جنيه وتم تقديم تقرير التلفيات للنيابة التي طلبته.

وأمر رئيس نيابات مركز دشنا المستشار محمد مقابل بإخلاء سبيل المتهمين بشرط دفع قيمة ما تم تحطيمه من أجهزة بعد أن تدخلت زعامات قبلية للصلح بين الطرفين.

أهم الاخبار