رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الحبس 3 سنوات لمسئولين بعد غرق طفل

حوادث وقضايا

الخميس, 30 ديسمبر 2010 17:19
القاهرة: أ ش أ

قضت محكمة جنح إمبابة اليوم الخميس بمعاقبة محمود عبد اللطيف مدير مديرية الطرق والكباري بالقاهرة، ومحمد إبراهيم مدير إدارة الكباري بالقاهرة، وعبدالصمد حلمي مدير عام الطرق والكباري بالجيزة بالحبس مع الشغل لمدة 3 سنوات.

 

وأدين الثلاثة بالإهمال الجسيم والقصور في أداء واجباتهم الوظيفية، الأمر الذي تسبب في مصرع طفل يبلغ من العمر 10 سنوات غرقا في مياه النيل، عقب سقوطه من إحدى الفتحات الموجودة بكوبري الساحل.

وحددت المحكمة كفالة مالية للمتهمين الثلاثة قدرها 5 آلاف جنيه لكل منهم لوقف تنفيذ الحكم مؤقتا لحين

الفصل في الاستئناف، كما ألزمتهم - كل على حدة - بأداء تعويض مدني مؤقت قدره 10 آلاف جنيه لأسرة الطفل الغريق.

وتعود وقائع الحادث عندما كان الطفل يسير بصحبة والدته، في طريقهم إلى مستشفى حميات إمبابة لعلاج شقيقه الأصغر الرضيع الذي كان يعاني ارتفاعا كبيرا في درجة الحرارة ، وبينما كانت الأم تهم بالعبور نحو الاتجاه الآخر من الكوبري لاستخدام السلم المؤدي إلى مستشفى الحميات مباشرة، محاولة تفادي

السيارات، اختفى طفلها من جوارها فجأة، وتبين سقوطه من حفرة واسعة بالكوبري إلى نهر النيل مباشرة، ولم يعثر على جثته إلا بعد مرور قرابة 48 ساعة من البحث، طفت خلالها الجثة على سطح المياه.

وباشر التحقيقات في القضية محمد الشبيني رئيس نيابة شمال الجيزة الكلية، والذي انتهى إلى مسئولية المتهمين الثلاثة عن وقوع الحادث ووجه لهم تهم الإهمال الجسيم والقصور والإخلال في أداء واجباتهم الوظيفية، الأمر الذي كان من شأنه تعريض حياة المواطنين للخطر والتسبب في مصرع طفل غرقا، وذلك لعلمهم بوجود حفرة واسعة بالكوبري وعدم التصرف حيالها بمعالجتها وتغطيتها، علاوة على عدم وجود إنارة ووسائل إضاءة بالكوبري بما يعرض حياة المستخدمين له لخطر الموت.

 

أهم الاخبار