رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

دعوى للمطالبة بالغاء تقسيم الدوائر الانتخابية بالدقهلية

حوادث

الاثنين, 15 أغسطس 2011 08:34
المنصورة ــ محمد طاهر :

تقدم المواطن ناجى إبراهيم إبراهيم سيد الأهل بمركز ميت غمر محافظة الدقهلية وخالد الدسوقي البرى وأحمد صبري سعد ليله بدعوة قضائية ضد كلا من المشير محمد حسن طنطاوى ،

بصفته رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة المصرية والقائم على إدارة شئون البلاد بعد تنحى الرئيس السابق ورئيس مجلس الوزراء بصفته الرئيس التنفيذي للسلطة التنفيذية بحكومة تصريف الأعمال،السيد المستشار وزير العدل بصفته،السيد المستشار رئيس المحكمة الدستورية العليا بصفته القائم بالفصل في القوانين واللوائح التشريعية

ومدى دستوريتها للمطالبة بالغاء تقسيم الدزائر الانتخابية.

حيث جاء بموضوع الدعوى بان اللواء ممدوح شاهين رئيس الشئون القانونية بالمجلس الأعلى للقوات المسلحة قام بالإعلان عن أسلوب وطرق الترشيح لانتخابات مجلسي الشعب والشورى وبناءا عليه تم الإعلان عن تقسيم الدوائر الانتخابية الى تسع دوائر بمحافظه الدقهلية التي ينتمي إليها المدعون الذين لهم ثقل سياسي برلماني ومنهم من أصابه الضرر فى ظل تزوير

الانتخابات السابقة

وأشارت المذكرة   بان التقسيم الجديد للدوائر الانتخابية بالدقهلية يتعارض مع  مبدأ تكافئ الفرص والمساواة فى المراكز القانونية الواحدة وهو ما ينبئ عن انحرافات عظيمه قد تحدث نتيجة هذا التقسيم المجحف وهو ما سيؤثر على سيوله ومرونة الحركة السياسية والتشريعية تحت قبة البرلمان ويفرز فصيلاً بعينه من قوى سياسية بعينها ورجال الحزب البائد المنحل الذي دمر مصر أقتصادياً وأجتماعياً وانتشرت الامراض والاوبئة متحالفين مع قوى الشر في العالم إسرائيل وامريكا والدول العظمى التي تريد لمصر الخراب والدمار وخير مثال لذلك المبيدات المسرطنة وإتفلونزا الخنازير التي لم نسمع عنها بعد الانتفاضة الشعبية المباركة.

أهم الاخبار