رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

رفض تغسيل وتكفين جثة بلطجي دسوق

حوادث

الأربعاء, 10 أغسطس 2011 20:55
كتب - مصطفى عيد وأشرف الحداد:

رفضت الجمعية الشرعية بمسجد السيدة خديجة بدسوق غسل وتكفين جثة البلطجي أحمد السعيد حشاد وشهرته (أحمد بربار) الذي قتل على يد أهالى المنشية وقاموا بتقطيع يده ورجليه والتمثيل بجثته بشوارع المدينة وسط فرحة عارمة من المواطنين بعد أن أثار الرعب والخوف في قلوب الجميع وقيامه بسرقتهم والاستيلاء على منازلهم

في ظل الغياب الأمنى.

 وشيعت اليوم قبل صلاة المغرب بساعة واحدة جنازة البلطجي بعد أن قام بعض الأهالى بالتطوع بتغسيله وتكفينه والصلاة عليه بمسجد سيدي أبوالنصر بدسوق، وقام الشيخ أكرم سعد النويشى بإلقاء خطبة تحدث فيها عن نهاية كل من

يبعد عن منهج الله سبحانه وتعالى ويسلك طريق البلطجة وتحدث عن الأحداث التي أنهت حياة المتوفى .

وقام عدد قليل بالصلاة على القتيل وشيعت جنازته في غياب من المواطنين ولم يتواجد سوى أهله وأقربائه فقط وتم دفنه بمقابر أسرته.

ومن ناحية أخرى بدأ المواطنون خاصة بحي المنشية ومنطقة داير الناحية التى كان يسكن بها البلطجي بتنفس الصعداء بعد قتله.

 روابط ذات صلة

أهالى دسوق يمثلون بجثة "بربار"

 

 

أهم الاخبار