تفتح التحقيق فى استيلاء القنصلية الأمريكية على الآثار

حوادث

الجمعة, 13 فبراير 2015 12:33
تفتح التحقيق فى استيلاء القنصلية الأمريكية على الآثار
الإسكندرية – بوابة الوفد - السيد سعيد:

تباشر نيابة استئناف الإسكندرية التحقيقات في بلاغ يتهم السفارة الأمريكية بالاستيلاء على 6 قطع أثرية من العصور اليونانية الرومانية، عثر عليها في حديقة مبنى القنصلية الأمريكية بالإسكندرية، تم استخراجها من باطن الأرض أثناء عمليات إصلاح وتجديد مبنى القنصلية، وقامت القنصلية بتزيين الصالة الرئيسية للقنصلية وحديقتها بالآثار المصرية، ضاربة عرض الحائط بالقوانين المصرية التي تلزم من يعثر على الآثار المصرية على أرضها وتحت سمع وبصر وزير الآثار المصري.

كان طارق محمود، الأمين العام لائتلاف دعم صندوق

تحيا مصر، الذي أتهم فيه السفيرة الأمريكية بالاستيلاء على بعض القطع الأثرية، وقد طلبت نيابة استئناف الإسكندرية تحريات المباحث حول الواقعة محل البلاغ، الذي أكد صحة ما ورد في البلاغ المقدم منه وقد طالبت التحقيقات بسرعة إصدار قرار النيابة في هذا البلاغ لخطورته.

وقال طارق محمود، في البلاغ، "إن مسئولي السفارة الأمريكية قاموا بشراء فيلا، 3 شارع الفراعنة خلف ديوان المحافظة بجوار المتحف

الروماني بشارع فؤاد – قسم العطارين، لتستخدم كمقر للمركز الثقافي الأمريكي وقائم بأعمال القنصلية الأمريكية بالإسكندرية؛ وأنه أثناء قيام مقاولي الفيلا بإجراء عمليات تطوير لها بناء على تعليمات السفارة وتجهيز غرف الكهرباء وشبكات المراقبة لتأمين المركز الثقافي الأمريكي والمقر المؤقت للقنصلية الأمريكية عثروا على 6 قطع أثرية يرجع تاريخها للعصرين الروماني واليوناني القديم من الرخام والحجر الجيري".

وأضاف: "أن القطع الأثرية تمثل قيمة أثرية نادرة وهى عمود من الرخام الأبيض المرمر بطول متر ونصف متر، وثلاث قطع أخرى تمثل مطحنة وأواني ضخمة ذات نقوش وإناءين يشبهان الفازا من الرخام الأبيض عليها نقوش طول الواحدة منها حوالي متر".

أهم الاخبار