رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

اقتحام قسم شرطة جرجا وسرقة جميع الأسلحة

حوادث

الثلاثاء, 09 أغسطس 2011 19:23
القاهرة- ا ف ب:

 أضرم عشرات المصريين الغاضبين النار في مركز للشرطة اليوم الثلاثاء واستولوا على جميع الأسلحة الموجودة فيه وأطلقوا سراح السجناء داخله احتجاجا على ما قالوا أنه تقاعس الشرطة عن حمايتهم، حسب ما أفاد مسئولون في الأمن.

 وقال المسئولون إن الحشود هاجمت مركز الشرطة في بلدة جرجا احتجاجاً على عدم توفير الشرطة

الحماية لهم من هجمات من قرية مجاورة.

وأشار المسئول إلى أنهم قالوا إنهم استولوا على الأسلحة لحماية أنفسهم.

وبدأت المشاكل بين قريتي جرجا ونجع عويس المجاورة السبت الماضي بمشاجرة بين سائقين أحدهما من جرجا والآخر من نجع عويس. وتطور الشجار إلى تبادل

إطلاق نار أسفر عن مقتل شخصين.

وتوفي رجل ثالث أمس الاثنين متأخرا بجروح أصيب بها في الحادث.

وأرسل المجلس العسكري الذي يتولى شئون البلاد منذ الإطاحة بالرئيس السابق حسني مبارك في فبراير، عدداً من الجنود إلى القرية لمساندة رجال الشرطة، وبدأوا في جمع الأسلحة التي تم الاستيلاء عليها، حسب المسئولين.

وبدأت قوات الشرطة بالعودة تدريجيا إلى الشوارع بعد أن خف حضورها أثناء الاضطرابات التي صاحبت الثورة المصرية.

 

أهم الاخبار