رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تأجيل قضية تظاهر العاملين بمكتبة الإسكندرية

حوادث

الأحد, 01 فبراير 2015 17:07
تأجيل قضية تظاهر العاملين بمكتبة الإسكندريةصورة ارشيفية
القاهرة – بوابة الوفد :

أرجأت محكمة جنح باب شرقي اليوم "الأحد" نظر ثاني جلسات الدعوى المقامة من مدير مكتبة الإسكندرية ضد 18 من العاملين بالمكتبة بدعوى التظاهر وتعطيل العمل إلى جلسة 22 مارس المقبل، لاستكمال المرافعات.

عقدت المحكمة جلستها برئاسة المستشار مبروك فتح الله مبروك، واستمعت إلى مرافعات الدفاع ومثلهم الدكتور أحمد حسن البرعي وزير القوي العاملة السابق، دافعا بأن بلاغ الدكتور إسماعيل سراج؛ مدير مكتبة الإسكندرية ضد العاملين

بالمكتب كيدي لان معظم المتهمين أعضاء بنقابة العاملين بالمكتبة وأنهم قاموا بالمطالبة بحقوقهم وحقوق العاملين بالمكتبة.
وقدم الدفاع شهادة رسمية تفيد بعدم وجود المتوفي محمد يسري سلامة، القيادي السلفي، في تحريات المباحث عن الواقعة ضمن قائمة المتهمين.
وتأتي تلك القضية علي خلفية قيام العاملين بمكتبة الإسكندرية بفعاليات احتجاجية للمطالبة بعدد من الإصلاحات الإدارية بالمكتبة وإقالة
مديرها الدكتور إسماعيل سراج الدين خلال شهر أكتوبر 2011، أعقبها إحالة 18 عاملا من زملائهم من قبل نيابة باب شرق الإسكندرية خلال ديسمبر 2014 إلى المحاكمة بتهمة التظاهر عن واقعة الاحتجاج.
وأفادت مصادر أن الدعوى القضائية تم إقامتها منذ شهر يناير 2012 ضد ستة من العاملين بمكتبة الإسكندرية بواقعة سب وقذف مرفوعة من مدير المكتبة علي خلفية الاحتجاجات؛ التي نجحت في جمع توقيعات نحو ألف و700 توقيع للمطالبة بإقالة سراج الدين من منصبه، مشيرا إلي أن النيابة أعادت تكييف الدعوى إلي التظاهر وتعطيل العمل.

أهم الاخبار