استقرار أمنى بالأقصر بعد القبض على "العزب"

حوادث

الثلاثاء, 09 أغسطس 2011 11:29
الأقصر- احمد فنجان

تعيش الاقصر حالة من الاستقرار الامنى هذه الايام لم تشهدها منذ قيام ثورة 25 يناير،خاصة بعد القبض

على مدبر الهجوم على أكمنة الشرطة، وأغلب حوادث السطو المسلح بالاقصر المتهم هاشم عبد الحكيم العزب و الذى تم القبض عليه بالدقى  مساء أمس الاثنين بالتنسيق مع مديرية امن الجيزة .

 قال احمد درويش احد شباب منطقة المدينة المنورة أن تكثيف الحملات على تراخيص الدراجات البخاريه و السيارات أدي الى غياب ظاهرة سرقة حقائب اليد

التى كان يستعملها الخارجون عن القانون فى السرقة.

اما المرشدون السياحيون فكان لهم رأى مخالف فقد رأى محمدعبدالجليل مرشد لغه انجليزيه ان ظاهرة تواجد الباعة بجوار المقابر الاثرية وخاصة بمنطقة وادى الملوك بالبر الغربى للاقصر تنذر بكارثة فبالرغم من التواجد الامنى داخل المدينه الا ان منطقة وادى الملوك بها أعداد كبيرة من الباعة الجائلين مما يزيد من حملات الفوضى

بهذه الأماكن.

يرى أصحاب المحلات التجارية بشارع المحطة بوسط مدينة الاقصر  أن هناك غيابا ملحوظا  لشرطة المرافق مما أدى إلى ظهور الاكشاك العشوائية التى تعيق السير على الارصفة ، بالإضافة إلى المقاهى التى احتلت المتنزهات والحدائق العامة.

و فى مدينة ارمنت يعانى الاهالى من غياب شرطة المرور و تفاقم ظاهرة التوك توك غير المرخص .

و فى مدينة اسنا يشعرالاهالى بتغير امنى ملحوظ بعد عودة بعض الاكمنة للعمل داخل المدينة،  و لكن ليس كما كانت من قبل فما تزال هناك ظاهره تعاطى وبيع المخدرات علنا فى الطريق السريع الغربى بين اسنا و ادفو .

 

أهم الاخبار