عاطل يقتل أمين شرطة منعه من فرض الإتاوة

حوادث

السبت, 06 أغسطس 2011 20:09
كتبت– مونيكا عياد:

قتل عاطل أمين شرطة مسددا له عدة طعنات بالصدر والبطن ،

أثناء محاولته منع المتهم وزملائه من فرض البلطجة وإجبار أصحاب المحلات بمنطقة الشرابية دفع الاتاوات، القي القبض علي المتهمين واحيلوا للنيابة لتتولي التحقيقات .

كشفت تحقيقات أحمد رشاد وكيل أول نيابة حوادث شمال القاهرة باشراف المستشار عمرو قنديل المحامي العام الاول لنيابات شمال القاهرة أن المتهم ممدوح محمود شعبان اتفق مع زملائه اشرف فتحي وشقيقه محمد علي فرض اتاوات علي أصحاب المحلات بمنطقة الشرابية واتخاذ الحديقة العامة بالشرابية مقرا لترويج المخدرات لأصحاب الكيف .

وتبين ان مباحث القاهرة تلقت معلومات

سرية عن قيام المتهمين بالاتجار بالمواد المخدرة ، فتوجهت لمكان الواقعة والقت القبض عليهم ، وتم عرضهم علي النيابة التي قامت بإخلاء سبيلهم بكفالة ألف جنيه لكل منهم.

وتوجه المتهمون لصاحب معرض سيارات بمنطقة الشرابية فور خروجهم للانتقام منه ، اعتقادا بأنه  من قام بإبلاغ الشرطة عنهم ، وهددوه بدفع 5 الاف جنيه عقابا له علي إبلاغ الشرطة ، فنفي صاحب المعرض قيامه بإبلاغ الشرطة عنهم ، إلا المتهمين اصروا علي فرض الاتاوة واجباره علي

دفع المبلغ المطلوب،  فلم يجد صاحب المعرض مفرا ودفع لهم 500 جنبه  كانت بحوزته تحت تهديد السلاح.

وفي اليوم التالي جاء له المتهم الأول طالبا دفع باقي المبلغ المتفق عليه ، فرفض صاحب المعرض دفع اي اتاوة مرة اخري واستنجد بصديقة  شريف عبد المنعم أمين الشرطة الذي كان عابرا بالمصادفة أمام المعرض ، فحاول أمين الشرطة فض المشادة ، إلا ان المتهم الاول أشهر خنجر كان بحوزته وسدد له عدة طعنات بالصدر والجانب الايمن أودت بحياته  ولفظ انفاسة الاخيرة قبل وصولة للمستشفي .

أمرت النيابة بحبس المتهمين 4 أيام علي ذمة التحقيقات  بعد ان وجهت النيابة تهمة القتل العمد  وحيازة سلاح بدون ترخيص للمتهم الاول ، واتهام الثاني والثالث بالبلطجة وفرض إتاوة علي المواطنين .

أهم الاخبار