رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إحباط تفجير قنبلتين بقطار المناشي وأوتوبيس نقل عام

حوادث

الجمعة, 28 نوفمبر 2014 12:46
إحباط تفجير قنبلتين بقطار المناشي وأوتوبيس نقل عام
كتب - محمد صلاح

أكد اللواء سيد جاد الحق مساعد وزير الداخلية لشرطة النقل والمواصلات تمكن قوات التأمين من إحباط تفجير قنبلتين بقطار القاهرة إيتاي البارود المناشي، وأوتوبيس نقل عام بالبساتين، كما تكثف المباحث جهودها لضبط مرتكبي حادث إحراق بلوك السكك الحديد بطلخا في المنصورة.

وأشار مساعد الوزير إلي أن قسم شرطة محطة سكك حديد المنصورة تلقي بلاغا من المراقبة المركزية بالمنصورة، بقيام ثلاثة أشخاص ملثمين بدخول بلوك رقم 2 تقاطع أسمنت طلخا – دائرة مركز شرطة طلخا – دقهلية، وقاموا بإشعال النيران داخل البلوك ولاذوا بالفرار، تمكن ملاحظ البلوك بمساعدة الأهالى من السيطرة على النيران وإخمادها، نتج عن ذلك عطل الخط الفردي (المنصورة/ دمياط) بتلك المنطقة.
بالانتقال والفحص، تبين احتراق أسلاك التليفونات وجهاز اللاسلكي بالبلوك المشار إليه مما أدى

لعطل وسائل الاتصالات، وتسيير القطارات بأوامر التحذير لحين الانتهاء من الإصلاح، ونتج عن ذلك تجاوز القطار رقم 45 (المنصورة / دمياط) لمدة ساعة و40 دقيقة ولا توجد تجاوزات أخرى بحركة سير القطارات.
كما تبلغ لقسم شرطة محطة سكك حديد شبين الكوم من الخدمة الأمنية المعينة بحوش محطة الخطاطبة بأنه أثناء قيامهم بتعقيم القطار رقم 697 (القاهرة / إيتاى البارود) للتخزين بالحوش، لاستكمال الرحلة إلى محطة إيتاى البارود عثروا على جسم غريب بالعربة الخامسة من تشكيله عبارة عن (جسم مستطيل الشكل ملفوف بشريط لاصق ويظهر من أعلاه طرفان من الأسلاك الكهربائية) وتم عمل كردون أمنى، بالانتقال والفحص تم
التعامل مع الجسم الغريب باستخدام مدفع المياه، ولا توجد تجاوزات بحركة القطارات.
كما تبلغ لقسم شرطة أول النقل العام من غرفة عمليات هيئة النقل العام بأنه أثناء قيام أفراد الأمن الصناعي بجراج البساتين، بتفتيش الأتوبيس رقم 8666 التابع للهيئة خط 1009 (زهراء المعادي / العتبة) قيادة السائق/ إبراهيم النمر ٥٣ سنة أثناء دخوله الجراج تلاحظ لهم وجود جسم غريب داخل الأتوبيس فقاموا بإلقائه خارج الأتوبيس أمام باب الجراج، وبالانتقال تنسيقا ومديرية أمن القاهرة وإدارة الحماية المدنية وقسم المفرقعات بالمديرية تم عمل كردون أمنى حول الجسم الغريب.
بالفحص تبين أنه عبارة عن (كيس بلاستيك أسود اللون بداخله زجاجة بلاستيكية ملفوفة ببلاستر يخرج منها 2 سلك كهربائي متصلين ببطارية موتوسيكل وتايمر، قرر خبير المفرقعات أنها قنبلة خفيفة تكتيكية إيجابية) تم التعامل معها بمعرفة خبراء المفرقعات وتفجيرها باستخدام مدفع المياه. لم ينجم عن تفجير العبوة أية إصابات أو تلفيات بالمنطقة، تم تمشيط منطقة الجراج والتأكد من خلوها من أية أجسام أخرى.

 

أهم الاخبار