رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ضبط أخطر خلية إخوانية بالبحيرة

حوادث

الجمعة, 28 نوفمبر 2014 10:39
ضبط أخطر خلية إخوانية بالبحيرةاللواء محمد فتحي إسماعيل
البحيرة - نصر اللقاني:

تمكنت الأجهزة الأمنية بالبحيرة، بالتنسيق مع الأمن الوطني، من ضبط أخطر خلية إخوانية مكونة من ثلاثة أشخاص لإحياء التنظيم السري، تحت مسمى لجان العمليات النوعية ونشر الأكاذيب لإحداث حالة من الفوضى وتأليب الرأي العام واستهداف رجال الشرطة، وبحوزتهم مطبوعات مناهضة للدولة، وبمواجهتهم اعترفوا بما نسب إليهم، تم إحالتهم إلى النيابة التي تولت التحقيق.


تلقى اللواء محمد فتحي إسماعيل، مدير أمن البحيرة، معلومات بقيام قيادات تنظيم الإخوان الإرهابي بإحياء الجهاز السري لتنظيم الإخوان الإرهابي بدائرة مركز بدر.

توصلت تحريات اللواء أشرف عبدالقادر، مدير إدارة البحث الجنائي، بالتنسيق مع فرع الأمن الوطني والأمن العام، إلى تحديد شخصيات المتهمين وهم أحمد. م. أ،

38 سنة، فني تحاليل، وإبراهيم. م.أ، 30 سنة،عامل، وأحمد. ع.غ، 26 سنة، عامل، ويقيمون بمركز بدر.
بتقنين الإجراءات تم القبض عليهم وبمواجهتهم أرشدوا عن المكان الذي اتخذوه لمزاولة نشاطهم وتجهيز عدتهم بمعمل للتحاليل الطبية دائرة المركز ملك شقيق المتهمين الأول والثاني ويدعى فتح الله. م. أ، القيادي بتنظيم الإخوان والمحبوس حاليا في واقعة المحضر رقم 3187/2013 تحريض على التظاهر وأعمال العنف.                            

بتفتيش المكان عثر بداخله على [كمية من الأوراق التنظيمية المناهضة للدولة التي تحرض على أعمال العنف، ومنشورات الأول بعنوان أنا نازل 28/11/2014 ومزيل

(عفاريت ضد الانقلاب(، طابعة ليزر المستخدمة في طباعة المنشورات.                                                
كما اعترفوا بانتمائهم لتنظيم الإخوان الإرهابي، وأنه عقب بيان ما يسمى بالجبهة السلفية صدرت إليهم تكليفات
تنظيم الإخوان الإرهابي بتبني تلك الفكرة والسعي لدعمها تحايلاً منهم على بعض فئات الشعب بوجود ما يسمى بموجة ثورية جديدة بغرض إشاعة الفوضى في محاولة لإسقاط النظام الحالي وهدم البنية التحتية للدولة.. وأنهم بدأوا في تنفيذ ذلك المخطط تدريجياً بأن كونوا فيما بينهم تلك الخلية التي أنيط بها تنفيذ مخططهم الإرهابي الخاص بنشر الشائعات عن طريق المنشورات، وأنهم قاموا بتكثيف فعاليات تظاهراتهم بمدينة بدر بترويج الشائعات من خلال طبع المنشورات الكاذبة التي تحض على كراهية النظام الحالي لنشرها في فعالياتهم المقبلة.


كلفت إدارة البحث الجنائى بتطوير مناقشة المتهمين وفحص أبعاد نشاطهم الإجرامي، تم التحفظ على المضبوطات وإحالة الواقعة إلى النيابة، التي تولت التحقيق.
 

أهم الاخبار