رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إحالة مسئول بالأوقاف للمحاكمة لتلاعبه بتأشيرات الحج

حوادث

الأحد, 24 أغسطس 2014 20:38
إحالة مسئول بالأوقاف للمحاكمة لتلاعبه بتأشيرات الحج
كتب يوسف الغزالى

قرر المستشار عناني عبد العزيز رئيس هيئة النيابة الإدارية اليوم، إحالة مدير عام العلاقات الخارجية بوزارة الأوقاف للمحكمة التأديبية العليا، لاتهامه بالتلاعب في بعثة حج الوزارة.

أكد قرار الإحالة، أن  الثابت في حق مدير عام العلاقات الخارجية بوزارة الأوقاف بوصفه رئيسًا لبعثة حج الوزارة للعام الهجري 1433 هجري أنه تضمن على خلاف الحقيقة الكشفين المؤرخين في  10أكتوبر2012 الصادرين عنه لمساعد وزير الداخلية ما يفيد اعتذار الشاكين عن أداء الحج، رغم عدم تقديم المذكورين أى اعتذار عن أداء الحج في العام المشار إليه.

وأكد قرار الإحالة ، أنه ترتب عليه حرمانهم من أداء الحج

واستبعادهم من الكشوف على نحو ما تأيد باعترافه بالتوقيع على هذين الكشفين .
و تأيد بأقوال الشاكين من عدم تقدمهم بأى اعتذار عن أداء الحج علاوة على أن المخالف قد عجز عن تقديم دليل على اعتذار الشاكين المذكورين عن أداء الحج سواء شفاهة أو كتابة.

وأضافت الإحالة ، الأمر الذي يشكل في حقه ذنباً تأديبياً يسوغ مساءلته تأديبياً ولا ينال من ذلك ما دفع به من أن سعيد عبد الخالق هو الذي اخبره بأنه لابد من كتابه عبارة نظراً

لاعتذارهم بالكشوف حتى لا تضيع التأشيرات المخصصة لوزارة الأوقاف بعد أن أنكر المذكور صحة ذلك ، فضلا عن عدم وجود ثمة توقيع له على الكشوف ، وأن هذه الكشوف جاءت مزيله بتوقيع المخالف منفرداً دون باقي أعضاء لجنه بعثه الحج ، الأمر الذي يتعين معه التقرير بإحالته للمحكمة التأديبية العليا كما تقدم .

وكان حسن يوسف فهمي الموظف بمديرية أوقاف بورسعيد ، وريهام على حسن ، وسوزان محمد محمود من العاملين بديوان عام وزارة الأوقاف ، قد تضرروا من قيام أعضاء لجنة بعثة حج وزارة الأوقاف للعام الهجري 1433،  باستبعاد أسمائهم من كشوف المرشحين لبعثة الحج من العاملين بالوزارة دون سند، رغم عدم تقدمهم باعتذار عن أداء الحج للعام المشار إليه، و صدور التأشيرات لهم من وزارة الداخلية.

 

أهم الاخبار