رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تحقيقات موسعة مع 30 إخوانيًا فى أحداث «جمعة رابعة» بالجيزة

حوادث

السبت, 16 أغسطس 2014 15:53
تحقيقات موسعة مع 30 إخوانيًا فى أحداث «جمعة رابعة» بالجيزة
كتب – أحمد شرباش:

بدأت النيابة العامة التحقيق مع 30 متهما من عناصر جماعة الإخوان الإرهابية للتحقيق أمام النيابة العامة عقب إلقاء القبض عليهم، أمس الأول،

لاتهامهم بالاشتراك فى أحداث العنف خلال المسيرات التى وقعت بشارع الهرم والطالبية وأكتوبر والمهندسين والدقى والعجوزة والحوامدية والبدرشين فى ذكرى فض اعتصام رابعة، والتى أسفرت عن مقتل مواطنين وأحد العناصر الارهابية وإصابة ضابط و3 مجندين.
تجرى النيابة تحقيقات موسعة فى جميع الوقائع التى شهدتها الجيزة أمس الأول، حيث طلب المستشار أحمد المغازي، رئيس نيابة العمرانية، تحريات الأمن الوطنى حول الاشتباكات التى دارت بين رجال الشرطة والاخوان بالطالية والهرم وأمر بحبس 22 متهما من المقبوض عليهم 4 ايام على ذمة التحقيق ووجهت لهم النيابة تهم القيام بأعمال شغب الغرض منها تكدير الأمن والسلم العام وإحراز أسلحة نارية ومفرقعات والتظاهر بالمخالفة للقانون وقطع الطريق العام أمام حركة سير المواصلات العامة وإثارة الشغب والبلطجة ومقاومة السلطات ومحاولة قتل رجال الشرطة.
وأمرت النيابة بانتداب خبراء المعمل الجنائى لفحص العبوات الناسفة التى تم إبطال مفعولهما بفيصل، وكشفت تحقيقات النيابة أن عناصر الارهابية وراء زرع العبوتين، وتبين من المعاينة التى أجراها رامى عادل مدير نيابة العمرانية أن العبوتين مكونتان من بارود ومسامير وحجمهما كبير ومعدة للتفجير عن بعد عن طريق هاتف محمول إلا أن خبراء المفرقعات تمكنوا من إبطال مفعول العبوتين قبل تفجيرهما بدقيقة واحدة.
وكشفت تحقيقات النيابة التى جرت بإشراف المستشارين أحمد البقلى المحامى العام الأول لنيابات شمال الجيزة، وياسر التلاوى المحامى العام الأول لنيابات جنوب الجيزة، أن عناصر من التنظيم الدولى للإخوان الإرهابى دعوا لمظاهرات مساء أمس لإشاعة الفوضى فى البلاد، ومهاجمة قوات الشرطة فى

عدة مناطق بالجيزة والقاهرة وعلى مستوى الجمهورية فى ذكرى فض اعتصامى رابعة والنهضة وأضافت التحقيقات التى باشرها فريق من النيابة برئاسة كل من أحمد المغازى، وحاتم فاضل وأحمد دبوس ومحمد خليل وأحمد أبو المجد وكلاء النيابة، أن قرابة 800 شخص من الإرهابية نظموا مسيرات عقب صلاة «الجمعة» أمس الأول فى شارع الهرم والطالبية والعمرانية وأكتوبر والدقى والعجوزة وقسم الجيزة، وأطلقوا الرصاص الحى والخرطوش على الأهالى وقاموا بإلقاء زجاجات المولوتوف حيث سادت حالة من الكر والفر بين الإخوان والشرطة والأهالى استمرت قرابة 7 ساعات متواصلة وأسفرت الاشتباكات عن مقتل شابين بطلق نارى من رصاص الإخوان فى منطقة فيصل، وإصابة ضابط و3 مجندين.
كما أمرت نيابة البدرشين برئاسة عبدالرحمن طنطاوى مدير النيابة، بتشريح جثة الإخوانى على اسماعيل سليمان الذى لقى مصرعه خلال تبادل لإطلاق النيران مع القوات الأمنية بمدينة الحوامدية مركز البدرشين.
كما أمرت النيابة بتحريز المضبوطات التى عثر عليها بحوزته وهى عبارة عن 6 قنابل يدوية، وفرد خرطوش، وعدد من الطلقات النارية لذات السلاح. وأكدت التحقيقات أن العناية الإلهية أنقذت منطقة الحوامدية من كارثة محققة وانتقل أحمد عجلان وكيل نيابة البدرشين لمناظرة جثة القتيل بمستشفى أم المصريين بالجيزة، الذى تبين إصابته بطلق نارى فى الصدر.
كانت البداية حينما خرجت مسيرة الإخوان أعلى كوبرى مدينة الحوامدية جنوب الجيزة وانتقلت على الفور القوات الأمنية للتعامل معها ولكنها فوجئت بإطلاق النيران من
جانب المشاركين، فحدث تبادل أطلاق للنيران بين الطرفين، تمكنت خلاله القوات الأمنية من تصفية أحد الملثمين المشاركين فى المظاهرة بعدما أطلق النار على قوات الشرطة، كما تمكنت القوات الأمنية من فض المظاهرة بعد إطلاق عدد من القنابل المسيلة للدموع كما أمرت النيابة بانتداب رجال الطب الشرعى لرفع آثار دماء القتيل، وإرسال المضبوطات للمعمل الجنائى لفحصها، وأمرت بنقل الجثمان لمشرحة زينهم لتشريحها، وطلبت تحريات الأمن الوطنى لبيان هوية القتيل ودوره فى أحداث العنف والشغب وكشفت معاينة النيابة للجثة أنه مصاب بطلق نارى بالرأس والصدر، كما تجرى النيابة تحقيقاتها مع 8 متهمين تم ضبطهم أثناء محاولة اقتحام محكمة جنوب الجيزة وبحوزتهم كمية من الألعاب النارية والشماريخ، حيث أمر علام أسامة مدير نيابة قسم الجيزة بحجزهم 24 ساعة لحين ورود تحريات الأمن الوطنى.
كما أمر مينا توما مدير نيابة الهرم بحبس 4 متهمين يقومون بتوزيع المولوتوف على انصار الجماعة بالجيزة وكشفت التحقيقات أن إحدى الدوريات الأمنية رصدت قيام ثلاثة أشخاص يستقلون سيارة، بتوزيع زجاجات المولوتوف على عناصر التنظيم الإخوانى بالشوارع والميادين وبتتبع السيارة تمكن القول الأمنى المكلف بتأمين أعلى الطريق الدائرى من ضبط السيارة ومستقليها، واضافت التحقيقات انه تم ضبط على السيد ابراهيم مقيم بكرداسة وبحوزته 24 زجاجة مولوتوف، و«ماسك» أسود، بغرض إلقائها على قوات الأمن خلال المسيرات وأن المتهمين عثر بحوزتهم عبوة ناسفة وجركن وقود و16 زجاجة مولوتوف معدة للاستخدام، وخطة الحشد والهرب.
وأضافت التحقيقات أن المتهمين الثلاثة مطلوبون فى عدة قضايا خاصة بأحداث العنف وإثارة الشغب وأن أحدهم مطلوب فى أحداث جامعة القاهرة، وبمواجهتهم بالاتهامات المنسوبة إليهم أنكروها جميعا.
وتجرى الأجهزة الأمنية بقيادة اللواء محمود فاروق مدير الإدارة العامة للمباحث تحرياتها لضبط باقى المتهمين الهاربين عن طريق فحص عدد من مقاطع الفيديو لتحديد المشاركين فى الاشتباكات والمحرضين على العنف فى تلك الأحداث، وتكثف مباحث الجيزة بإشراف اللواء كمال الدالى مساعد أول وزير الداخلية لأمن الجيزة واللواء مجدى عبد العال نائب مدير الإدارة العامة للمباحث جهودها لضبط المتهمين والمحرضين على تلك الأحداث والمسئولين على حشد تلك المظاهرات.

 

أهم الاخبار