حبس 11 من طلاب المحظورة بجامعة القاهرة وتأجيل أقوال الصحفيين المصابين

تقرير الصفة التشريحية يؤكد وفاة الطالب بطلق نارى فى الظهر

حوادث

الثلاثاء, 15 أبريل 2014 17:25
تقرير الصفة التشريحية يؤكد وفاة الطالب بطلق نارى فى الظهر
كتب - أمنية إبراهيم وأحمد شرباش:

قررت نيابة الجيزة برئاسة مدحت مكى حبس 11 من طلاب وأنصار  تنظيم جماعة الإخوان الإرهابى 4 أيام على ذمة التحقيقات، لحين ورود تحريات رجال الأمن الوطنى حول الاشتباكات. تسلمت النيابة تقرير الصفة التشريحية  للطالب «محمد عادل عطالله»، 20 سنة طالب بكلية دار علوم، والذى توفى إثر الاشتباكات التى وقعت فى محيط جامعة القاهرة، جاءت نتيجة طلق نارى بالظهر.

وتبين أن الطلق النارى دخل من أعلى الظهر وخرج من يسار الصدر، أدى إلى تهتك فى الرئة اليمنى ونزيف فى التجويف الصدرى، مما أدى إلى الوفاة.
وصرحت نيابة حوادث جنوب الجيزة برئاسة أسامة حنفى بدفن جثة طالب كلية دار العلوم قتيل اشتباكات جامعة

القاهرة عقب تشريحها والتى شهدها محيط الجامعة.
انتقل فريق من النيابة لإجراء معاينة أعمال العنف والشغب التى ارتكبها طلاب الإخوان، وأثبتوا التلفيات والتحطيم داخل وخارج الجامعة، واستلمت النيابة شرائط كاميرات المراقبة بجامعة القاهرة لتفريغها،  كما انتقل محققو النيابة إلى المستشفيات، واستمعوا إلى أقوال شهود الواقعة، التى يرقد بها المصابون لسؤالهم ومناقشتهم  حول ملابسات الحادث، ومشاهداتهم له وتحديد مرتكبيه والمتسببين فى حدوث إصاباتهم، وذلك لتحديد المسئولية الجنائية وتحديد المتهمين.
وكان محيط جامعة القاهرة قد شهد أول أمس اشتباكات عنيفة وحالة من الكر والفر بين طلاب الجماعة
الإرهابية وقوات الأمن أسفرت عن مقتل طالب بكلية دار العلوم وإصابة 8 آخرين بطلقات خرطوش بينهم صحفيان وأصيب عدد من الطلاب باختناقات من القنابل الغاز المسيلة للدموع وذلك بعد قيام مجموعة من طلاب جماعة الإخوان بالتجمع امام مسجد الاستقامة بميدان الجيزة والسير فى مسيرة حتى الباب الرئيس للجامعة الموجه لميدان النهضة.
أرجأت نيابة حوادث الجيزة سماع أقوال صحفيى اليوم السابع وصدى البلد والمصابين أثناء تغطيتهما أحداث الاشتباكات أمام جامعة القاهرة، حيث تبين أن «عمرو السيد» الصحفى بموقع صدى البلد مصاب بطلق نارى من الخلف استقرت داخل الرئة، ويستعد لإجراء عملية جراحية لاستخراج الرصاصة، بينما أصيب «خالد حسين» الصحفى باليوم السابع من الأمام واستقرت الرصاصة داخل الصدر، وأجريت له العملية الجراحية لاستخراج الرصاصة.
كان الصحفيان قد أصيبا فى الاشتباكات التى أندلعت بين قوات الأمن وطلاب جماعة الإخوان، بجامعة القاهرة.

 

أهم الاخبار