حبس اثنين من موظفي الحي في انهيار مصنع الإسكندرية

حوادث وقضايا

الاثنين, 20 ديسمبر 2010 15:18

قرر المحامي العام الأول لنيابات استئناف الإسكندرية المستشار ياسر رفاعي حبس مدير إدارة التنظيم ومدير الإدارة الهندسية ومهندسة بحي وسط الإسكندرية لمدة 4 أيام علي ذمة التحقيق في واقعة انهيار مصنع ملابس بمنطقة محرم بك وسط الإسكندرية والذي راح ضحيته 26 متوفيا و 10 مصابين . ووجهت النيابة للثلاثة تهم القتل والإصابة الخطأ والتزوير

والإضرار بمصالح الغير والإهمال في تأدية عملهم وذلك في واقعة انهيار المصنع.

كما قرر المحامي العام الأول إخلاء سبيل رئيس حى وسط الإسكندرية بضمان محل إقامته وإخلاء سبيل مهندستين بالحي بكفالة مالية قدرها 10 آلاف جنيه لكل منهما ، وإخلاء سبيل موظف بإدارة

المحلات بالحي بكفالة قدرها 5 آلاف جنيه بعد أن وجهت لهم تهم القتل والإصابة الخطأ والإضرار بمصالح الغير والإهمال في تأدية عملهم.

وأمرت النيابة بضبط وإحضار موظف بإدارة المحلات بالحي .

وكشفت التحقيقات أن المصنع صادر له قرار بإقامة وبناء دور واحد عام 1971 وصدر له قرار آخر بتعلية دور آخر ،الا أن صاحب المصنع قام ببناء أدوار بدون ترخيص ليصل عدد أدوار المصنع الي طابق أرضي وخمسة طوابق علوية .

 

أهم الاخبار