رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

"الوفد" تكشف لغز ضحايا سانت كاترين

حوادث

الأربعاء, 19 فبراير 2014 15:58
الوفد تكشف لغز ضحايا سانت كاترين
كتب - محمد صلاح:

كشف اللواء عادل كساب مدير إدارة الأزمات بجنوب سيناء لـ«الوفد» تفاصيل كارثة رحلة السفارى التى لقى فيها 4 من المصريين مصرعهم بينهم المخرج السينمائى محمد رمضان، ونجا أربعة آخرون بأعجوبة،

بسبب عاصفة ثلجية على منطقة جبل الزعتر بسانت كاترين، أكد كساب أن الرحلة خرجت يوم السبت الماضى وكان يوجد بها 3 أدلة متخصصين فى رحلات السفارى، وكان الجو ممتعا فى هذه الاثناء للقيام بالرحلة، وفى ليلة الرحلة انقطعت الاتصالات تماما بين رواد الرحلة،

ولم تصلنا بلاغات سوى فى مرحلة متأخرة، وتحركنا على الفور بعد علمنا بهبوب عاصفة ثلجية على المنطقة، وأشار مدير إدارة الأزمات إلى أن اللواء خالد فودة محافظ جنوب سيناء أمر على الفور بإرسال طائرات لتحديد موقع رحلة السفارى، وبعد محاولات جادة تم العثور على 3 جثث لكل من هاجر أحمد وخالد السباعى وأحمد عبد العظيم، كما تم انتشال 4 آخرين فى حالة سيئة، ولم يصابوا بأى إصابات ظاهرة وهم

مها شوقى الأسود، ويسرا منير، ومحمود فاروق عباس، وإيهاب محمد قطب، وتم نقلهم الى مستشفى شرم الشيخ لاسعافهم، كما تم العثور أمس على جثة المخرج السينمائى محمد رمضان فى منطقة وعرة عبارة عن منطقة صخرية تبعد عن وادى الجبال بـ3 كيلو مترات، وأن جميع الجثث تم تجمدها بسبب العاصفة الثلجية التى حولت الجبل الى قطعة من الثلج، وأشار كساب الى أن العناية الإلهية أنقذت الأربعة الناجين، وأن رحلات السفارى قليلاً ما يحدث بها تلك الأحداث، حيث لا تخرج الرحلة إلا بطريق مؤمنة، وفى جو طبيعى، لا يكون به أى عواصف، ولكن ما حدث هو قضاء من عند الله، ولا يوجد أى إهمال من جانب أحد، حيث تخضع رحلات السفارى لشركات السياحة، والتى يتم فيها توفير كافة الامكانيات اللازمة، لتفادى أى
أخطار داخل المناطق السياحية والصحراء، وأن رواد الرحلة دخلوا مناطق وعرة دون استشارة رأى مكتب السفارى، الذى يقوم بتجهيز الرحلات، وارشادهم بخرائط المناطق الآمنة مع الادلة المتخصصين.
وكانت الأجهزة الأمنية وقوات الجيش قد تمكنت من العثور على جثة محمد رمضان، المفقود فى سانت كاترين، فى منطقة تسمى «فرش الأرانب» بوادى الجبال وقالت مصادر أمنية: إنه تم العثور على جثة محمد رمضان بعد أن جرفتها العاصفة الثلجية بالقرب من منطقة وادى جبال لينهى عمليات البحث التى استمرت لأكثر من 48 ساعة تقريبا.
وقال سليمان محمود الجبالى من أبناء قبيلة الجبالية: إن مجموعة من الشباب فقدوا أثناء توجههم إلى منطقة الزعتر على جبال سانت كاترين والتى ترتفع عن سطح البحر بنحو 2500 متر حيث تعرض الشباب المصرى لعاصفة ثلجية مما أفقدهم طريق العودة مرة أخرى، وأن ما يقرب من 50 بدويا اتجهوا مع أول ضوء برفقة قوات حرس الحدود والمسعفين لنقل جثث المصريين، إثر عاصفة ثلجية كثيفة بجبال سانت كاترين منذ السبت الماضى وأنه جارى نقل جثة المخرج بطائرة حربية.
وأشار مصدر طبى إلى أن حالة المصريين الأربعة الناجين فى تحسن، ويتم تقديم الرعاية العلاجية اللازمة لهم وجارى نقلهم إلى القاهرة خلال ساعات.

أهم الاخبار