رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بسبب النقوط.. الفرح انقلب "مأتم"

حوادث وقضايا

الأحد, 19 ديسمبر 2010 17:41
كتب : السيد محمد

لقى عامل لحام بمدينة سمنود، غربية، مصرعه إثر مشاجرة بينه وبين ثلاثة آخرين لخلافات على أولوية الصعود على مسرح فرح.

كان اللواء رمزى تعلب مدير أمن الغربية قد تلقى بلاغا من مأمور مركز سمنود بقيام مشاجرة بين أربعة أشخاص لقى العامل على إثرها مصرعه.

 

تم تشكيل فريق بحث قاده اللواء السيد جاد الحق مدير المباحث الجنائية لمعرفة ملابسات الواقعة

وكشفت التحريات أن المجنى عليه يدعى أحمد الزناتى 25سنة عامل بورشة لحام ،ومقيم بمدينة سمنود، لقي مصرعه متأثرا بجرح طعنى أجوف بالبطن إثر مشاجرة كانت بينه وبين أحمد المسيرى 26سنة ،عامل،وايمن الجمال 29 سنة سباك،وعلى الدكرورى 27 سنة عامل.

وبسؤال مصطفى الزناتى 47 سنة ،شقيق المجنى عليه، تبين

وجود مشادة كلامية بين شقيقه وبين المتهمين الثلاثة أثناء قيامهم بمعاتبة المجنى عليه على مافعله بالأمس أثناء وجودهم بأحد الأفراح بالمدينة ومنعهم من الصعود على مسرح الفرح.

وتطورالأمر إلى مشاجرة بينهم قاموا على إثرها بالتعدى عليه بالضرب وقيام أحدهم بطعنه بمطواة كانت بحوزته فى بطنه مما أدي الى وفاته.

تم إخطار النيابة العامة للتحقيق فى الواقعة والتى قررت ندب الطبيب الشرعى لتشريح الجثة والتصريح بدفنها وسرعة ضبط المتهمين وحرر عن الواقعة محضر رقم 25524جنح مركز سمنود .

 

أهم الاخبار