تسليم جثامين ضحايا حادث ترعة الإسماعيلية لذويهم

حوادث

الأربعاء, 27 نوفمبر 2013 11:44
تسليم جثامين ضحايا حادث ترعة الإسماعيلية لذويهم
القليوبية- صلاح الوكيل

قررت  نيابة قسم ثانى شبرا الخيمة برئاسة محمد حمودة، مدير النيابة، تسليم جثامين  ضحايا كارثة ميكروباص ترعة الإسماعلية بشبرا الخيمة لذويهم للتحفظ على جثامين الثلاث سيدات المجهولات.

وأخطرت الأدلة الجنائية للانتقال ورفع بصماتهمن لاتخاذ إجرءات النشر عنهن، وعثرت قوات الإنقاذ النهرى على جثة قاسم محمدعبد الرحمن الضحية العاشرة من ضحايا الحادث الأليم.

انتقل فريق من النيابة لسؤال الناجين  من الحادث والذين أقروا أنهم استقلوا الميكروباص من أسفل كوبري الطريق الدائري بناحية مسطرد متجهين إلى مدينة الخانكة؛ وعقب سير السيارة لمسافة 200 متر تقريبا  سمعوا أصوات لمحرك السيارة وآثار ارتطام أجزاء منه بالأرض أعقبها اختلال عجلة القياده بيد سائقها وانحرافها إلى مياه الترعى وسقوطها فى القاع.

اعترف سائق الميكروباص ويدعى محمد عبد الهادى محمد 29 سنة  أمام مدير النيابة بأنه قائد السيارة وعلل وقوع الحادث بحدوث عطل مفاجئ بعفشة

السيارة؛ مما أدة إلة اختلال عجلة القيادة بيده وانحرافها إلة مياه الترعة، وقررت النيابة التحفظ عليه لحين ورود تقرير المهندس الفنى لفحص السيارة.

كانت السيارة رقم 5134 ق م ر مصر في طريقها من مسطرد إلة أبوزعبل  فاختلت عجلة القيادة فى يد قائدها وانحرفت إلى ترعة الإسماعيليه وسقطت فى المياه فلقى 10 أشخاص مصرعهم ونجا 4 آخرين.

تلقي اللواء محمود يسري، مدير أمن القليوبية، بلاغا من العقيد جمال الدغيدي رئيس فرع البحث الجنائي بشبرا الخيمة بالواقعة فانتقل علي الفور اللواء محمود شحاتة، مدير الإدارة العامة للمرور بالقليوبية، وفرقة إنقاذ.

حيث تم انتشال الجثث عقب الحادث بساعة واحدة فيما أكد شهود العيان أن السيارة الميكروباص كانت تسير بسرعة بجوار سيارة ميكروباص أخرى فيما يشبه السباق فاختلت عجلة القيادة من يد قائد السيارة فسقطت في الترعة عقب انقلابها عدة مرات.

 

أهم الاخبار