تأجيل محاكمة 4 ضباط متهمين بالتسبب بوفاة 37 سجينا

حوادث

الثلاثاء, 12 نوفمبر 2013 14:35
تأجيل محاكمة 4 ضباط متهمين بالتسبب بوفاة 37 سجيناصورة ارشيفية
كتب – سامية فاروق وأحمد شرباش:

أجلت أمس محكمة جنح الخانكة المنعقدة بأكاديمية الشرطة، برئاسة المستشار على مشهور، ثاني جلسات محاكمة 4 ضباط متهمين بالتسبب فى وفاة 37 سجيناً بالخطأ، وإصابة آخرين داخل سيارة الترحيلات بسجن "أبو زعبل" إلى جلسة 17ديسمبر.

قررت المحكمة التأجيل لإعلان المتهمين بالدعاوى المدنية، بالإضافة إلى إطلاع وتنفيذ طلبات هيئة الدفاع عن المتهمين الخاصة بضم دفاتر أحوال قسم مصر الجديدة وسجن "أبو زعبل" وليمان طرة.
استمعت المحكمة إلى طلبات المدعين بالحق المدنى الذين دفعوا بعدم اختصاص المحكمة لنظر القضية. فى بداية الجلسة دفع منتصر الزيات المحامى بعدم الاختصاص النوعى للمحكمة فى نظر

القضية من حيث كونها جنحة.
وطلب عوض سعد المحامى من المحكمة أن تبت قبل أن تستمع الى باقى طلبات المدعين، فى الدفع بعدم اختصاصها لنظر القضية حال كونها جناية وليست جنحة، وأن تتخذ قرار ما إذا كانت مختصة أم غير مختصة لنظر القضية، فرد عليه رئيس المحكمة بأن "النيابة العامة قدمت مذكرة استبعدت فيها شبهة الجناية" لكن المحامى قال إن وصف النيابة للجريمة هو جناية ولكنها قيدتها جنحة.
وتضامن جميع المحامين المدعين بالحق المدنى مع
هذا الطلب، وطلبوا من المحكمة إعادتها للنيايبة مرة أخرى لتعديل قيد ووصف الإتهام، فأثبت القاضى طلباتهم ورفع الجلسة لاتخاذ قرار فى هذا الشأن.
وأثناء نظر الجلسة أصيبت والدة المهندس شريف صيام، أحد المجنى عليهم التى حضرت  منذ الصباح تحمل صورة نجلها ودخلت قاعة المحكمة وهى تصرخ "حرام عليكوا ابنى مالوش ذنب حسبنا الله ونعم الوكيل" فرد عليها القاضى "التزمى الصمت والهدوء" فقالت "اعذرنى دى ابنى" . فطلب منها القاضى الهدوء حتى يتمكن القضاء من إعادة الحق لفقيدها. وصمتت الأم قليلاً ولكنها عادت تصرخ مرة أخرى مرددة عايزة حقى من عمرو فاروق واللى معاه ربنا ينتقم منهم، ودخلت فى حالة إغماء والتف حولها عدد من المحامين حتى طلب القاضى الإسعاف، وتم إسعافها وخرجت من القاعة.
 

أهم الاخبار