شاب يأخذ بثأر والده بعد 25 عاما ببنى سويف

حوادث

الأحد, 10 نوفمبر 2013 18:47
شاب يأخذ بثأر والده بعد 25 عاما ببنى سويف
بنى سويف - محسن عبد الكريم

كشفت المباحث الجنائية ببنى سويف غموض مقتل مدرس بعدة طلقات نارية  فى قرية كفرمنصور بمركز ببا .

وتبين أن القاتل آخذ بثار والده بعد 25عاما  من مصرعه فى مشاجرة  على حد فاصل بينه وبين أسرة المتهم.
وأكدت التحقيقات أن وراء مقتل المدرس أحمد هلاوى 47 عاما المدعو سلطان كمال سرور.
وتمكن الرائد أحمد عبد اللطيف رئيس مباحث قسم

شرطة ببا من القبض القاتل وأحيل إلى النيابة التى باشرت التحقيق  باشراف المستشار وليد الرفاعى المحامى العام لنيابات بنى سويف.
كان اللواء ابراهيم هديب مدير الأمن قد تلقى بلاغا  بالعثور على  احمد هلاوى مدرس جثة هامدة  وتبين من المعاينة أن بها عدة طلقات نارية بالرأس، وأماكن
متفرقة أخرى من الجسم، فأمر بتشكيل فريق بحث قاده العميد زكريا ابوزينة مدير المباحث الجنائية لضبط الجانى،  والتى توصلت إلى أن القاتل سلطان شاهد والده مقتولا وكان عمره فى ذلك الوقت 5 سنوات  وعلى طريقة  الأفلام المصرية  تربى فى داخله عقدة الثار  بعد إصرار أسرته على الانتقام  وبعد بلوغه سن  الثلاثون عاما، قرر وضع حد للصراع الداخلى وصورة والده التى لاتفارقه  فاحضر سلاحا ناريا  وأطلق منه عدة أعيرة نارية فأردت المدرس قتيلا.


 

أهم الاخبار