رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

خلال تحقيقات النيابة:

خالد داود يتهم الإخوان بمحاولة قتله

حوادث

الأحد, 06 أكتوبر 2013 12:29
خالد داود يتهم الإخوان بمحاولة قتلهخالد داود
رضا سلامة

استمعت نيابة جنوب القاهرة برئاسة إسماعيل حفيظ، إلى أقوال الصحفي خالد داود المتحدث الرسمي باسم حزب "الدستور" في شأن واقعة الاعتداء عليه وطعنه بسكين من جانب عدد من أعضاء تنظيم الإخوان..حيث اتهم داود – خلال تحقيقات لنيابة – الإخوان بمحاولة قتله والاعتداء عليه.

وأكد خالد داود تعرفه على شخص ممن قام بطعنه مستخدمًا سلاحًا أبيض، وأنه هو ذات الشخص الذي تم إلقاء القبض عليه وأمرت النيابة بحبسه احتياطيًا بعدما تعرف عليه بشخصه وقطع بأنه هو مرتكب الجريمة.
وقال داود أمام محقق النيابة إنه كان يقود سيارته مارًا بالقرب من مسيرة تضم عددًا من أعضاء

"الإخوان" وأنهم لدى رؤيتهم له، انهالوا عليه بالشتائم والتهديد، وعقب ابتعاده عنهم بمسافة قليلة وصعوده كوبري أبو الريش وجده مغلقا، فقامت مجموعات الإخوان بمحاصرة سيارته وانهالوا عليه بالضرب وحطموا السيارة، وقام أحدهم (المتهم) بطعنه في جسده عدة طعنات نافذة باستخدام "سكين".
وكان المستشار طارق أبو زيد المحامي العام الأول لنيابات جنوب القاهرة الكلية، قد سبق وأن أمر بحبس المتهم، بطعن خالد داود لمدة 15 يوما احتياطيا على ذمة التحقيقات التي تجري معه بمعرفة النيابة، وذلك بعدما أسندت إليه
النيابة تهم الشروع في القتل تنفيذا لغرض إرهابي، والانضمام إلى جماعة أسست على خلاف أحكام القانون، وحيازة وإحراز منشورات ومطبوعات تروج لأفكار الجماعة آنفة البيان، وإحراز سلاح أبيض "سكين" بغير ترخيص، وإتلاف الممتلكات الخاصة المتمثلة في سيارة الصحفي خالد داود.
كما استمعت النيابة إلى أقوال أحد الشهود، والذي أكد بالتحقيقات أن الشخص المضبوط هو من قام بالاعتداء على خالد داود وطعنه باستخدام سكين كان بحوزته، وأنه شاهده وهو يرتكب جريمته.. وأجرت النيابة أيضا عرضا قانونيا في سبيل التأكد من كون المتهم المضبوط هو الذي قام بارتكاب الجريمة.. حيث تم عرض المتهم على خالد داود قبيل دخوله إلى غرفة العمليات بالمستشفى لعلاجه، وأسفر العرض عن تعرف داود على المتهم، وتأكيده بأنه هو الشخص الذي قام بالاعتداء عليه وطعنه بسلاح أبيض.

أهم الاخبار