رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

حبس قاتل طالب الحقوق 15 يوما لتهدئة المواطنين

حوادث وقضايا

الاثنين, 06 يونيو 2011 14:13
الغربية – رفيق ناصف ومحمد المسيري:


شهد مجمع المحاكم بمدينة طنطا اليوم الاثنين تجمهرا من أهالي طالب الحقوق الذي قتل على يد ضابط بقوات الأمن المركزى بمحافظة البحيرة بعد إطلاق النيران عليه من سلاحه الميري، حيث طالب الأهالي بإعدامه رافعين العديد من اللافتات " اه اه عدلك عدلك ياالله " دم الشهيد مش هيروح " " زمن البلطجية رجع تاني ولا إيه ""العدالة فين قاتل ابننا اهو".

 

ومن جهة أخرى قامت نيابة

مركز طنطا بحبس المتهم 15 يوما .

تعود أحداث الواقعة عندما تلقى اللواء مصطفى الباز مدير أمن الغربية إخطارا من اللواء السيد جاد الحق مدير المباحث يفيد بمصرع محمود سعيد (20 سنة) طالب وإصابة عامل إثر قيام ضابط بإطلاق النار عليهما.

وعلى الفور توصلت التحريات إلى أن مرتكب الواقعة ضابط من محافظة البحيرة وقام بتسليم

نفسه بقسم أول طنطا وأقر أنه فوجئ أثناء سيره بسيارته الملاكي ومعه والده وزوجته بمنطقة العجيزي بطنطا بانحراف دراجة بخارية عليهما ويستقلها شخصان فظن أنهما يحاولان استيقافه لخطف والده الذي قام بطرد أحد العمال من مشتل خاص به منذ عدة أيام لاتهامه بسرقة 95 ألف جنيه والذي تشاجر مع أسرة العامل، وتم تحرير محضر بالواقعة فظن أن الشخصين المجني عليهما من أسرة العامل فأطلق عليهما النار و اتضح له أن المجني عليهما كانا يسيران في زفة أحد الأفراح وليس لهما علاقة بالعامل.

أهم الاخبار