رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

خط الصعيد ينكر الإتهامات الموجهة إليه أمام المحكمة

حوادث

السبت, 07 سبتمبر 2013 14:38
خط الصعيد ينكر الإتهامات الموجهة إليه أمام المحكمة
كتبت – سامية فاروق:

واصلت محكمة جنايات الأقصر، المنعقدة فى التجمع الخامس نظر جلسات محاكمة  ياسر عبدالقادر أحمد الشهير "بالحمبولى"، والمعروف إعلاميًا بـ"خط الصعيد" وتشكيله العصابى فى 6 قضايا متنوعة بين القتل والسرقة وحيازة سلاح.

تعقد الجلسة برئاسة المستشار بليغ عبدالعزيز وعضوية المستشارين عبدالناصر على ومحمد سامح سعد، وأمانة سر قاسم محمد وعبدالرءوف مدنى.
شهدت قاعة المحكمة قبل بدء جلسة مشادات بين دفاع "الحمبولى" والإعلاميين بسبب تحدثهم مع المتهم من داخل قفص الاتهام، والذى ظل يؤكد إلى جميع وسائل الإعلام أنه مظلوم والجميع يعلم ذلك، فاعترض دفاعه وطلب من حرس المحكمة منع التحدث مع المتهم، وتمت الاستعانة بتعزيزات أمنية وتكثيف تواجد أفراد الحرس أمام قفص الاتهام.
بدأت الجلسة فى الثانية عشر ونصف ظهرًا، بالنداء على "الحامبولى" وباقى المتهمين لإثبات حضورهم، حيث تبين وفاة

أحد المتهمين الواردة أسماؤهم بأمر الإحالة وتغيب 4 آخرون وحضور متهم واحد يدعى عبدالله محمد فكرى.
وقام ممثل النيابة بالنداء على القضايا، ومواجهة المتهم بأوامر إحالتها إلى محكمة الجنايات والتى جاءت كالتالي فى القضية الأولى رقم 5779 لسنة 2011، قتل عمد مع سبق الإصرار والمتهم فيها الحمبولى مع 3آخرين هم "هاشم عبدالحميد, وقناوى يوسف أحمد، وأيمن قناوى أحمد، و4 قضايا سرقة تحمل أرقام 5781، و5780 والمتهم فيهما الحمبولى مع المتهمين الثلاثة السابق ذكرهم، والقضية رقم 4519، لسنة 2011، المتهم فيها الحمبولى مع محمد السيد خليفة، وقضية أخرى برقم 4510 لسنة 2011 المتهم فيها الحمبولى مع 3 آخرين هم "محمد السيد
محمد, وعبد الله محمد، وحارس أحمد حسن"، بينما حملت القضية السادسة رقم 18 لسنة 2011 ومتهم فيها الحمبولى وحده بحيازة سلاح وذخيرة.
وتوجهت المحكمة بالسؤال "للحمبولى" عن صحة إرتكابه لهذه الجرائم  لكنه أنكر جميع  الإتهامات المنسوبة إليه، وطالب دفاعه ببراءته مستندًا إلى بطلان إجراءات ضبط المتهم وتفتيش مسكنه، وطالب استدعاء شهود الإثبات المجنى عليهم فى قضايا السرقة، وضباط التحريات وشهود الوقائع فى قضيتى القتل والسلاح.
وكان وزير العدل قد أصدر قرار بعقد الجلسة فى مجمع المحاكم بالتجمع الخامس، نظرا لصعوبة تأمين مأموريات نقل المتهمين بالأقصر، لخطورتهم، وعدم قدرة أجهزة الأمن على تأمين محاكماتهم هناك فى ظل إصرار النيابة العامة على حضور المتهم جميع جلسات محاكمته لضمان حسن سير الإجراءات القانونية فى القضايا الجنائية.
وأكدت مصادر أمنية أنه تم نقل الحمبولى وتشكيله العصابى بشكل نهائى، إلى أحد سجون القاهرة شديدة الحراسة، وأنه من المنتظر أن يتم إحضاره لحضور كافة جلسات محاكمته فيها بعد تحسن الظروف الأمنية فى ظل الأجواء الثورية التى تعيشها البلاد.
 

أهم الاخبار