رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

براءة صحفيي الوفد فى قضية تهريب آثار أثناء الثورة

حوادث وقضايا

السبت, 04 يونيو 2011 19:02
كتب - محمد معوض:


أخلت النيابة العسكرية سبيل الزميلين "جمال عبد الحميد وحمادة بكر "الصحفيين بالوفد بعد توضيحهما الملابسات التى أثيرت حول الحوار المنشور فى صحيفة الوفد الاسبوعى والمتعلق بقضايا الآثار فى حوار مطول مع الدكتور عبد الحليم نور الدين، وآثار ذلك الحوار ردود افعال واسعة فى الاوساط الثقافية والصحفية مما أدى لقيام وزير الثقافة الاسبق فاروق حسنى الى تقديم بلاغ ضد الجريدة ومحرريها.

ومن جانب آخر تقدم نور الدين عبد الصمد مدير عام بالآثار ببلاغ للنائب العام المستشار الدكتور عبد المجيد محمود ضد زاهى حواس، على خلفية ما جاء فى الحوار المنشور بتاريخ 2 من يونيو الجارى واعتبر البلاغ حواس أنه غير أمين على حماية الآثار .

ومن جانبه أكد جمال عبد

المجيد الصحفى بالوفد أن الحوار كان مزعجا للغاية وكشف عن اسرار جديدة فى إهمال الآثار وعدم حمايتها، وتجاهل المسئولين لها مما دعا المستشار جودت الملط رئيس الجهاز المركزى للمحاسبات لتشكيل لجنة من اعضاء الجهاز بالادارة المركزية للادارة المالية على الوزارت الرئاسية لاعداد تقرير شامل عن الآثار التى تم التعدى عليها وسرقتها وذلك بناء على حوار الوفد الاسبوعى .

بينما اكد حمادة بكر الصحفى بالوفد أن كثرة البلاغات من وضد المسئولين تؤكد الهدف التى تسعى اليه الصحيفة وهو كشف الحقيقة.

أهم الاخبار