هل عادت تنظيمات سرقة محلات الذهب؟

حوادث وقضايا

الثلاثاء, 14 ديسمبر 2010 11:35
كتب : خالد ادريس

هل تعود تنظيمات الذهب من جديد؟ سؤال يدور فى أذهان رجال الأمن بعد سرقة كميات من الذهب من محلين

فى الجيزة ودمياط البلاغ الأول تلقاه اللواء محسن حفظى من صائغ فى منطقة إمبابة عن سرقة كميات من الذهب من محل يملكه فى منطقة المنيرة بإمبابة وهى منطقة شعبية مكتظة بالسكان، وكشفت المعاينة سرقة حوالى 3 كيلو جرامات من الذهب وتبين أن الجانى أو الجناة استعانوا بشخص نحيف ليدخل من فتحة الشفاط وتمكنوا من سرقة الذهب والفرار، رجال المباحث بدأوا فى فحص علاقات صاحب المحل وخلافاته فى خط مواز مع فحص المسجلين
ممن لهم أنشطة مشابهة والمتخصصين فى سرقة المحلات وما زال لغز القضية يؤرق قيادات الأمن فى الجيزة. ولم تمض أيام قليلة حتى وقع حادث مشابه فى دمياط حيث سرقيام مجهولين بسرقة أحد محلات الصاغة الكبرى بمدينة كفر البطيخ بمحافظة دمياط وبلغ وزن الكميات المسروقة حوالى 5 كيلوجرامات، ثمنها أكثر من مليون جنيه.

أبلغ صاحب المحل "محمد أبو جلالة" اللواء مصطفي محمد مصطفي مدير أمن دمياط بالواقعة، ويكثف رجال المباحث في دمياط الآن جهودهم

لسرعة ضبط الجناة وإعادة المسروقات. وكان صاحب المحل قد ترك المشغولات الذهبية في فترينات المحل دون أن يجمعها في الخزانة بسبب شدة برودة الجو وأغلق المحل وتوجه إلى منزله، حيث فوجئ صباح اليوم باقتحام المحل وسرقة المشغولات الذهبية.وبعد وقوع الحادث الثانى بدأت أصوات فى الأمن العام تفطن الى احتمالية عودة تنظيمات محلات الذهب التى طالما سببت ازعاجا لأجهزة الأمن وأثارت الذعر بين الصائغين لفترة طويلة، وبدأت أجهزة الأمن فى الاستعانة ببعض ضباط أمن الدولة الذين لهم باع طويل فى هذا المجال ولكن فى سرية تامة حتى لا تصاب محلات الصاغة بالرعب ويهتز السوق.ترى ماذا سيحدث خلال الأيام القادمة؟ وهل هناك تنظيمات وراء هذه الحوادث؟ أم انها حوادث فردية؟ هذا ما ستسفر عنه الأيام القادمة.

أهم الاخبار