مستشفى يقتل المريض ويطالب أهله بالأتعاب

حوادث وقضايا

الاثنين, 13 ديسمبر 2010 15:43
كتب: ياسر ابراهيم


بدأت نيابة البساتين التحقيق فى بلاغ تقدم به عامل يتهم فيه مستشفى السلام الدولى بالمعادى و 4 اطباء بالاهمال والتسبب فى وفاة شقيقه عقب اجراء عملية جراحية بالظهر. ترجع الواقعة لتلقى رئيس مباحث قسم دار السلام بلاغ من حسين عبد الرشيد، عامل، يتهم فيه المستشفى والأطباء اجروا لشقيقه خالد 36 سنة، عامل

بأحد الفنادق، عملية بالفقرة الرابعة والخامسة بالظهر والتسبب فى وفاته نتيجة الاهمال الطبى بعد دخول شقيقه فى غيبوبة عقب العملية استمرت 5 ايام ثم لفظ أنفاسه الأخيرة فى اليوم السادس.

المؤسف أيضا أن المستشفى احتجز جثمان الضحية وطالب أهله بسداد مبلغ 28 الف

جنيه نظير تسليمه لهم ونظرا لضيق ذات اليد خاطب شقيق المتوفى الفندق الذى كان يعمل به الضحية فأرسل المبلغ المطلوب واستلموا الجثة.

كما اوضح شقيق المجني عليه أن المتوفى رب لاسرة مكونة من 7 افراد 6 اطفال وزوجة وهو عائلهم الوحيد وان هذا الاهمال تسبب فى فقدانهم رب الأسرة.

تولى التحقيق مصطفى نايل وكيل اول نيابة البساتين والذى امر باستدعاء المشكو فى حقهم وطلب استعجال تحريات المباحث حول الواقعة.

أهم الاخبار