أهالي قتيل البلطجة في ببا يطالبون بضبط الجناة

حوادث وقضايا

الأحد, 29 مايو 2011 17:13
بنى سويف ــ محسن عبد الكريم :

طالب أهالى الشاب محمود عويس عبدالهادى الذي راح ضحية أعمال بلطجة في مارس الماضي، المشير محمد حسين طنطاوى رئيس المجلس العسكرى واللواء منصور العيسوى وزير الداخلية بسرعة ضبط الجناة الهاربين، وحماية المجتمع من خطر البلطجية.

تقدم أهالى القتيل الشاب ببلاغ إلى النائب العام فى القضية رقم (2 /1048 ) أحوال إدارى ببا فى 1/3/2011؛ وصدر قرار المستشار حمدى فاروق المحامى
العام لنيابات بنى سويف بسرعة ضبط وإحضار على عبد العظيم على (القاتل )، وبهجت كامل حسن وأولاده ( كامل، أحمد، مدحت ) وهم مجموعة من البلطجية أثاروا الرعب والفزع فى مركز ببا .
وفى 15 مارس الماضي صدر قرار النيابة العامة بمنع هؤلاء من السفر خارج البلاد .
وقال محمد عويس عبد الهادى شقيق المجنى عليه فى البلاغات التى تقدم بها إلى النائب العام ورئيس النيابة العسكرية "إن هؤلاء البلطجية وراء قتل شقيقه الشاب، وتقاعست مديرية أمن بنى سويف عن ضبط المتهمين حتى الآن، رغم قيام أحد المتهمين باستخراج أوراق رسمية استعداداً للهروب خارج البلاد، معتمداً على بعض أقاربه الذين يتمتعون بنفوذ فى الدولة" .
وكانت معركة بالسنج والمطاوي والاسلحة البيضاء والنارية قد وقعت أثناء تواجد القتيل وعدد من زملائه في إحدى حدائق ببا فأصابته رصاصة أودت بحياته.

أهم الاخبار