رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إنقاذ طاقم سفينة قبرصية بعد غرقها قرب سواحل عمان

حوادث

الاثنين, 24 يونيو 2013 10:55
إنقاذ طاقم سفينة قبرصية بعد غرقها قرب سواحل عمان
متابعات:

تمكنت سلطات الموانئ فى سلطنة عمان من إنقاذ طاقم بحارة سفينة تجارية قبرصية تدعى (نيسار أر3) غرقت على بعد 4ر1 ميل من سواحل ولاية مطرح وكانت محملة بالقار، في حين غرقت السفينة بالكامل تحت الماء وانتشر جزء من القار على سواحل ولايتي مطرح ومسقط.

كان برج المراقبة بميناء السلطان قابوس قد تلقى بلاغا من قبطان السفينة يفيد بتدفق مياه البحر داخل السفينة وتم توجيه قاطرتين من الميناء إلى موقع السفينة، فى محاولة لإنقاذها ولكنها غرقت بالكامل، وعلى أثر ذلك تم إنقاذ طاقم السفينة وتقديم الإسعافات الأولية لهم وتحويلهم إلى مستشفى

الشرطة لإجراء الفحوص اللازمة لهم.
وأكد المهندس سليمان بن ناصر الأخزمي المكلف بأعمال مركز عمليات التلوث بوزارة البيئة والشئون المناخية فى سلطنة عمان أنه على أثر هذه الحادثة تم فورا تشكيل لجنة رئيسية فى إطار عمليات الخطة الوطنية لمكافحة التلوث الزيتي بالسلطنة وتشكيل فرق عمل ميدانية للقيام بعمليات مكافحة التلوث وعمليات انتشال السفينة، كما قامت اللجنة بتكليف شركات متخصصة بمكافحة التلوث للتعامل مع الموقف الناجم عن غرقها، وتم كذلك التواصل مع مركز المساعدة للطوارئ (ميناء) التابع
للمنظمة الإقليمية لحماية البيئة البحرية (روبمي) حول الإجراءات المتخذة لمواجهة هذا الحادث، حيث تواصل هذه اللجنة حاليا اجتماعاتها لمكافحة التلوث في سواحل ولايتي مطرح ومسقط.
وأوضح الأخزمي أن الوزارة تقوم بجهود حثيثة في حماية البيئة البحرية والمحافظة عليها، حيث تم وضع استراتيجية متكاملة في هذا المجال تشمل وضع إرشادات خاصة بسياسة السلطنة تجاه التعامل مع حوادث تسرب الزيت وتحديد الهيكل التنظيمي الذي من خلاله تتم عمليات مكافحة حوادث التلوث بالزيت وتحديد الجهات الحكومية والهيئات المختلفة الأخرى التي ستشارك بفعالية في عمليات المكافحة وتحديد مسئولياتها، إلى جانب إعداد خطوط إرشادية عن كيفية الإبلاغ عن حوادث تسرب الزيت وتقييم أسلوب التعامل معها وتوفير معلومات أساسية حول الموارد المتاحة للسلطنة من معدات وأدوات التعامل مع حوادث التلوث بالزيت وموقعها.

 

أهم الاخبار