رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فيديو...اعترافات قاتلة أمها وأخواتها بالكشح

حوادث

السبت, 27 أبريل 2013 20:18
فيديو...اعترافات قاتلة أمها وأخواتها بالكشح
سوهاج: سيد عابد:

"اعملوا أى حاجة فى وسيبوا شنودة.. شنودة معملش حاجة شنودة ده كل عمرى" بهذه الكلمات بدأت هناء بهيج المتهمة بقتل والدتها وأشقائها الثلاثة كلامها.

وقالت:" أنا أروح معاه أى مكان السجن، الإعدام، المهم نكون مع بعض أنا ملقتش واحد حبنى فى الدنيا زى ما شنودة حبنى، الكل حاول يفرق بينا أمى وأبويا والناس كلها علشان هو فقير وظروفه على قد حاله وأبويا مقاول كبير وعنده فلوس وعلشان كدا محصلش بينا ارتباط".
وأضافت:" هو جه البيت أكثر من مرة وأبويا شافه وكان اليوم اللى يمر عليه من غير ما كلمه يبقى يوم أسود، حرمونى أكلمه بعد ما أخدوا منى التليفون واستحملت 3 شهور من غير ما أكلمه، ويوم الحادثة أنا دخلته البيت وأبويا ماكانش قاعد، وطلع فوق على السطح ولقى أمى وضربها بالعتلة على رأسها، وبعد كدا ذبحها وغطاها بالبوص جنب الفرن، ونزل كانوا أخواتى موجودين وقام بدبحهم".
اعترافات هناء البنت الكبرى لأسرة الكشح المنكوبة، وقعت كالصاعقة على رأس كل من سمعها، خاصة والدها الذى فقد زوجته و3 من أطفاله، فى حادث مأساوى.
ورغم اعتراف "البنت القاتلة"؛ إلا أنها عادت وقالت: "محصلش

ده كله أنا ضغطوا عليه علشان أحمى أخوالى"، ثم ارتبكت وقالت:" أنا مش عارفة أنا عايزه أكون مع شنودة وخلاص".
ترجع أحداث الواقعة إلى مساء أمس الأول عقب تلقى مركز شرطة دار السلام بلاغًا من بهيج وصفى عباس 51 عامًا عامل ويقيم بقرية الكشح دائرة المركز بمقتل زوجته فرحانة جرجس عطية 43 عاما ربة منزل أثر إصابتها بجرح طعنى بالرقبة وجروح قطعية متفرقة بالجسم، وأبنائها الثلاثة مارى بهيج وصفى 13 عامًا طالبة أثر إصابتها بجرح طعنى بالرقبة وجروح قطعية متفرقة بالجسم وبيشوى بهيج وصفى 10 سنوات طالب، على أثر إصابته بجرح طعنى بالرقبة وجروح قطعية متفرقة بالحسم ورستينا يهيج وصفى 7 سنوات تلميذة، أثر إصابتها بجروح طعنية بالبطن مسيحى الديانة وبمناقشة المبلغ قررأنه عقب عودته على المنزل اكتشف الواقعة، واتهم نشأت حاتم رسمى وشهرته شنودة مسيحى الديانة، ويقيم بذات الناحية بارتكاب الواقعة لوجود خلافات بينهما لرفضه زواج المذكور من كريمته هناء بهيج وصفى
19 عامًا، يشار إلى تواجد الأخيرة ووالدته المدعوة سمعية عبد الملاك نيقولا 70 عاما بالمنزل وعدم مغادرتهما له على مدار اليوم.
وعقب ذلك تم تشكيل فريق بحث قاده اللواء محسن الجندى، مدير أمن سوهاج،
أسفرت جهود فريق البحث إلى أن وراء ارتكاب الواقعة نشأت حاتم رسمى "وشهرته شنودة 22 عاما طالب، بالاشتراك مع كريمة المبلغ هناء بهيج وصفى سن 19 حاصلة على دبلوم ثانوى تجارى ويقيمان بذات الناحية لارتباطهما بعلاقة عاطفية وتقدمه للزواج منها ورفض أهلها له بسبب سوء سلوكه، إلا أنهما استمرا فى علاقتهما العاطفية.
وأضافت التحريات بقيام المتهمة المذكورة بتسهيل دخول المتهم للمسكن والتخلص من والدتها وباقى المجنى عليهم بالإجهاز عليهم بالضرب بسلاح أبيض "مطواة قرن غزال" وعتلة حديدية؛ ما أدى لوفاة الضحايا.
وتابعت التحريات أنهما اتفقا فيما بينهما على التخلص من المجنى عليها الأولى والدتها لما تردد عنها من شائعات عن سوء سلوكها مثلت فى نظرهما عائقاً إضافياً فى إتمام الزواج وعقب إتمام جريمتهما بمقتل الأولى وخشية افتضاح أمرهما ومشاهدة باقى الأطفال من أفراد الأسرة لهما قام المتهم الثانى بالتخلص منهم بالقتل بذات الطريقة.
وبإرشاد المتهم تم ضبط الأدوات المستخدمة، كما تم ضبط الملابس التى كان يرتديها أثناء ارتكاب الواقعة.
وبالعرض على النيابة العامة بدأت التحقيق برئاسة المستشار محمود خليل، مدير النيابة، وعمرو مرسى معاون النيابة بإشراف المستشار إسماعيل الزناتى المحام العام لنيابات جنوب سوهاج، وقررت النيابة حبس المتهمين أربعة أيام على ذمة التحقيق

شاهد الفيديو..

أهم الاخبار