رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

حبس ربة منزل قتلت زوجها فى المرج 4 أيام

حوادث

الأربعاء, 17 أبريل 2013 12:48
حبس ربة منزل قتلت زوجها فى المرج 4 أيامجثة (صورة أرشيفية)
كتبت - مونيكا عياد:

شهدت منطقة المرج جريمة بشعة، حيث قامت ربة منزل بقتل زوجها بدس السم له في الطعام، ثم قامت بخنقه ليلفظ أنفاسه الأخيرة، أمام ولديه اللذين رفضا الاعتراف علي والدتهما، ألقي القبض علي المتهمة، وتمت إحالتها الي النيابة .

كشفت تحقيقات النيابة التي باشرها جاسر المغربي مدير نيابة شرق القاهرة الكلية بإشراف المستشار مصطفي خاطر المحامي العام الاول للنيابات أن المتهمة قامت بدس سم الزرنيخ فى الكوارع لزوجها "عامل لف مواتير كهرباء" قبل وفاته بيوم في وجبتي الغداء والعشاء، فلم يتوفي إثر السم فقامت بخنقه ولفظ أنفاسه الأخيرة، وذلك بسبب سوء العلاقة الزوجية بينهما .
أمرت النيابة بإشراف محمد البشلاوي بحبس المتهمة بالمرج 4 أيام علي ذمة التحقيق واستعجال تحريات المباحث النهائية حول الواقعة وتشريح الجثة لبيان سبب الوفاة وتحليل الاطعمة لبيان سلامتها من عدمه.
أنكرت الزوجة امام النيابة الاتهامات الموجهة اليها رغم أنها اعترفت بارتكاب الواقعة في محضر الشرطة. وقالت أمام النيابة

إنها قامت بالاتصال بالإسعاف للإبلاغ عن حالة الوفاة، وأكدت أنها لم تضع السم لزوجها في الكوارع حيث إنها أكلت معه ولم يصبها شيء .
وعن سبب الوفاة، أكدت أن زوجها كان في حالة إعياء شديدة بعدما حضر من الخارج ومن المحتمل أن يكون هذا سبب وفاته .
استمعت النيابة الي أقوال المتهمة "منى.م.ف" 30 سنة ربة منزل وواجهتها بتهمة قتل زوجها والتي أنكرتها تماما وأكدت أنها من أبلغ عن وفاة زوجها وأنها لم تضع له أي سم بل انها أكلت من الطعام "الكوارع" معه ولم تصب بأي شيء ورجحت وفاة زوجها لأسباب طبيعية بحتة لا تمُت لها بأي صلة وأشارت الي أن زوجها حضر من الخارج فى حالة إعياء وتوجه للنوم وعند إيقاظه اكتشفت وفاته.
وعلي الجانب الآخر، أظهرت معاينة المباحث، حيث
انتقل العقيد هشام قدرى، مفتش المباحث لمعاينة مكان الواقعة وفحص المجني عليه، تبين وجود جثة الزوج على سرير غرفة النوم مرتديًا ملابسه، وبه آثار أظافر وضغط على العنق حول الرقبة والخد الأيمن وبروز اللسان من الفم.
وأشارت التحريات إلى تواجد الزوجة وبصحبتها ابنهما "عبد الله" 10 سنوات ونجلتهما "لبنى" 4 سنوات وقت البلاغ، وبسؤال الزوجة أكدت حضوره من الخارج فى حالة إعياء وتوجه للنوم وعند إيقاظه اكتشفت وفاته وأيد نجلاها ما جاء بأقوالها .
بإخطار اللواء أسامة الصغير، مدير أمن القاهرة، أمر بسرعة كشف غموض الحادث، وأسفرت جهود البحث عن سوء العلاقة ما بين الزوجين وأن الزوجة دائمة الشكوى من سوء معاملة زوجها واعترفت بارتكابها الواقعة .
وبمواجهة المتهمة أمام العميد محمد توفيق رئيس مباحث القطاع بما جاء بالتحريات، اعترفت بارتكابها الواقعة لسوء العلاقة الزوجية بينهما، وشرائها سم الزرنيخ من أحد المحال الكائن بدائرة قسم شرطة باب الشعرية، وقامت بوضعه له فى وجبتي الغداء والعشاء فى اليوم السابق على الوفاة "وجبة كوارع"، وبتاريخ الواقعة عقب شعوره بالإعياء والضعف قامت بخنقه بيديها حتى توفى، وقامت بتلقين نجليها كذبًا، بحضوره من الخارج فى حالة إعياء لدرء الشبهات عن نفسها، وحرر محضر بالواقعة.

 

أهم الاخبار