رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

حبس متهمين لمحاولة خطف طالبة أمام قصر الاتحادية

حوادث

الأربعاء, 06 فبراير 2013 12:22
حبس متهمين لمحاولة خطف طالبة أمام قصر الاتحاديةصورة أرشيفية
كتبت - مونيكا عياد:

أمر المستشار إبراهيم صالح رئيس نيابة مصر الجديدة بإشراف المستشار مصطفى خاطر المحامي العام الاول للنيابات، بحبس متهمين 4 أيام علي ذمة التحقيقات، لاتهامهما بمحاولة خطف طالبة وتهديدها بالسلاح أمام قصر الاتحادية .

كشفت التحقيقات التي أجراها ياسر ربيع، أن المتهمين هما "أدهم محمد 17 عاما"، و"أمجد صلاح"، حاولا اختطاف طالبة تدعي "فاطمة 16 عاما" بواسطة دراجة بخارية، فاستنجدت الفتاة بالأمن المركزي المحيط بقصر الاتحادية، الذي نجح في إلقاء القبض علي المتهمين وإحالتهما للنيابة.
واستمعت النيابة لأقوال المجني عليها التي أكدت انها توجهت الي قصر الاتحادية للمشاركة في التظاهرات التي تندد ضد حكم الاخوان، وفوجئت بقيام المتهم الأول بعرض أموال عليها مقابل أن تركب معه الدراجة البخارية، فرفضت طلبه وأسرعت إلي قوات الأمن المركزي وطلبت منهم حمايتها، فنصحها أحد القادة في بداية الامر بأن تسير بعيدا عنه . وأضافت في أقوالها أنها فوجئت بعد دقائق بالمتهم الاول يهاجمها مرة اخري

بصحبة المتهم الثاني، ويهددها بفرد خرطوش في حالة رفضها ركوب الدراجة معهما، فاستغاثت المجني عليها بالامن المركزي الذي نجح في إنقاذها وإلقاء القبض علي المتهمين.
واعترف المتهمان أمام النيابة بارتكابهما الواقعة، كما أقرا بأنهما اشتركا في التعدي علي قوات الامن المركزي وإتلاف قصر الاتحادية في أحداث الجمعة الماضية، بإلقاء زجاجات المولوتوف والحجارة علي قوات الامن المركزي في جمعة الخلاص.
وأضاف المتهمان في أقوالهما انهما توجها لقصر الاتحادية يوم الجمعة الماضي بغرض مشاهدة التظاهرات وليس المشاركة فيها، إلا أن أحداث الاشتباكات دافعتهما للدفاع عن أنفسهما بإلقاء الحجارة بعدما قامت قوات الامن بإلقاء القنابل المسيلة للدموع.


 

أهم الاخبار