رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بعد فيديو مثير على اليوتيوب.. القبض على أحمد حسن وزينب بتهمة ترويع طفلتهما

حوادث

الأربعاء, 16 سبتمبر 2020 14:37
بعد فيديو مثير على اليوتيوب.. القبض على أحمد حسن وزينب بتهمة ترويع طفلتهماأحمد حسن وزينب
محمد تهامى

ألقت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن القاهرة، القبض على اليوتيوبر أحمد حسن وزوجته زينب بعد فيديو مثير لهما قاما خلاله بترويع ابنتهما لرفع نسب المشاهدات على قناة اليوتيوب وتحقيق أرباح عالية على حساب الطفلة وتحرر محضر بالواقعة وتولت النيابة التحقيقات.

جاء قرار القبض على المتهمين بعد صدور إذن من النيابة العامة بضبطهما على خلفية بلاغ المجلس القومى للٱمومة والطفولة ضد أحمد حسن وزوجته بنشر فيديوهات واستغلال طفلتهما، وتم القبض عليهما بالقرب من الدائرى بنطاق البساتين.

الفيديو المثير للجدل كان عبارة عن قيام زينب بطلاء وجهها بلون أسود وأمسكت بالفتاة وأصابتها بالفزع والرعب وانفجرت الطفلة في  البكاء الشديد وقوبل ذلك بالضحك والسخرية من والديها.

ولم يكن تلك المرة هي الأولي لهما حيث عاود اليوتيوبرز "أحمد وزينب" إثارة الجدل مرة أخرى، بعد أن بثا على قناتهما بـ"يوتيوب" فيديو بعنوان بـ"عملنا مقلب في بنتنا"، ما آثار غضب الكثير من المتابعين.  

وظهرت زينب خلال الفيديو، بعد أن لونت وجهها باللون الأسود، والاقتراب من ابنتها النائمة، التي استيقظت على ملامح مختلفة لوالدتها، ما تسبب في دخولها في نوبة بكاء شديدة، وسط ضحكات الأم.

وأعلن المجلس القومي للطفولة والأمومة، اتخاذه الإجراءات القانونية ضد اليوتيوبر أحمد حسن وزوجته؛ بسبب ترهيبهما ابنتهما الصغيرة واستغلالها للتربح من وراء نشر فيديوهات مسيئة.

ورصدت وحدة الرصد والإعلام الاجتماعي بخط نجدة الطفل 16000 الواقعة بعد تداولها على وسائل التواصل الاجتماعي، بعد نشرهما فيديو على موقع "يوتيوب" ظهرت خلاله الأم بعدما غيرت لون بشرتها لتجري مقلب في الطفلة، الأمر الذي أثار الفزع والرعب في نفسها، كما أثار استياء العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

بداية الفيديوهات المثيرة للجدل، كانت في يونيو الماضي، عندما بث "أحمد" مقطع فيديو مع زوجته عقب وفاة والدها وهي منهارة حزنًا على فقدانه، وكرر في الفيديو أنها فقدت جنينها التوأم بسبب الحزن. 

وظهر "أحمد حسن" وهو يواسي زوجته متجولًا معها في المنزل، ولم تتوقف زوجته عن البكاء، وعلق رواد مواقع التواصل الاجتماعي على الفيديو بأنه استغلال للمواقف الحزينة والاستخفاف بحرمة الموت.

وتعرض الثنائي بعدها لانتقادات لاذعة من قبل المتابعين، إلا أنهما استمرا في بث الفيديوهات المثيرة للجدل عن حياتهما الشخصية.

أهم الاخبار