3 أشقاء يحرقون الرابع بسبب المال

حوادث وقضايا

الأربعاء, 06 أبريل 2011 13:50
القاهرة- أ ش أ:

ألقت أجهزة الأمن بالقاهرة القبض على عامل تجرد من مشاعر الإنسانية وقام بمساعدة شقيقيه بقتل شقيقهم وإحراق جثته بسبب خلافات مالية بينهم.

وكان اللواء أسامة الصغير مدير الإدارة العامة لمباحث القاهرة قد تلقى بلاغا فى 30 مارس الماضى من الأهالى بالعثور على جوال بداخله جثة لذكر بدون رأس ملفوفة داخل بطانية وملقاة بتقاطع شارعى الفرز ومدرسة الدسوقى بمنطقة الزاوية الحمراء، فانتقل على الفور اللواء عادل التونسى رئيس مباحث قطاع الشمال والمقدم

محمد محجوب رئيس مباحث الزاوية لمناظرة ومعاينة الجثة.

وتبين من خلال الفحص أن الجثة لـ محمد عيد خليل (45 سنة عامل) مسجل خطر فرض سيطرة وبلطجة وبها آثار حروق متفرقة. وشكل فريق بحث لسرعة كشف غموض الحادث وضبط مرتكبيه؛ حيث كشفت التحريات أن وراء الحادث أشقاء المجنى عليه وهم حمدى (34سنة عامل) ، وأمين (31سنة عاطل) وأبوالعلا (37سنة عاطل).

وعقب تقنين الإجراءات الأمنية اللازمة ، تمكن اللواء عصام سعد مدير المباحث الجنائية بالقاهرة من ضبط المتهم الأول ، وبمواجهته بالتحريات اعترف بارتكابه الواقعة بالاشتراك مع شقيقيه بسبب نزاع مع المجنى عليه على محل؛ حيث قرروا قتله فتوجهوا إليه وقاموا بتوثيقه ثم خنقه بحبل حتى تأكدوا أنه فارق الحياة.

وأرادوا التخلص من الجثة فاضرموا فيها النيران إلا أنها لم تحترق بشكل كامل فأحضروا ساطورا وفصلوا رأسه عن جسده وألقوا بجثته بالمكان المشار إليه ، بينما تخلصوا من الرأس بالقائها بأحد أماكن تجميع القمامة بحدائق القبة. ويجرى تكثيف الجهود الأمنية اللازمة لضبط المتهمين الهاربين.

 

أهم الاخبار