رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مواطن يتهم العادلي وضباطة بإصابته عمدا في أحداث الثورة

حوادث وقضايا

الثلاثاء, 29 مارس 2011 14:12
كتب- ياسر مطري:

تقدم المواطن رضا حسني سيد كامل والمقيم بمركز فاقوس بالشرقية ببلاغ للمستشار حسام النجار المحامي العام لنيابات شمال الزقازيق برقم 653سنة 2011 إداري قسم فاقوس يتهم فيه اللواء حبيب العادلي وزير الداخلية الأسبق

ومدير الامن ومأمور مركز فاقوس والمقدم ( م . ر)بإطلاق أعيرة نارية أصابت عينيه عن عمد أثناء أحداث الثورة.

قال المواطن في بلاغه: أثناء تواجدي في محل عملي بكافتريا في شارع مجمع الشرطة بفاقوس وأثناء مظاهرة كبيرة في شارع مجمع الشرطة يوم السبت 29 يناير الماضي بدأت

الشرطة في إطلاق أعيرة نارية ومطاطية وقنابل مسيلة للدموع علي المتظاهرين الذين تراجعوا للخلف هربا من الطلقات ومن ورائهم رجال الشرطة حتى وصلوا إلي أسفل الكافتريا .

وأضاف: "سرعان ما بدأت المعركة بين المتظاهرين وأفراد الشرطة وبادرت الشرطة بإطلاق أعيرة نارية باتجاه المتظاهرين وعندما ذهبت لإغلاق نافذة الكافتريا أصبت بطلق ناري (مطاطي) وتم نقلي للعلاج بمستشفي الزقازيق الجامعي عدة أيام لإجراء بعض الفحوصات والعمليات وأجريت عمليتين

في عيني الأولي في مستشفي الجامعة والثانية في مستشفي صلاح سالم التخصصي. وبعد أسبوعين قمت بإجراء

عمليتين جراحيتين لإخراج الطلقات المطاطية وفقدت الرؤية من عيني اليمني ومن المقرر إجراء عملية بعد 6 أشهر بها لمحاولة إعادة الإبصار.

وقال المجني عليه: " انتظر عملية جراحية أخرى في وجهي لإخراج باقي الرصاصات مع العلم أن هذه العمليات أجريت علي نفقتي الخاصة .

وأضاف أن نيابة فاقوس أوصت بتحويله إلي مصلحة الطب الشرعي برقم 416لسنة 2011 جزئي وخرج تقريرها رقم 190 لسنة الصادر في13-3 20112011 ليؤكد إصابته من طلق ناري في وقت معاصر لأقوالة بالبلاغ .وانتقد صاحب البلاغ تجاهل المسئولين تعويضه عن الحادث .

 

أهم الاخبار