رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الضباط للنيابة: الباعة الجائلون أعدّوا لنا كمينًا

حوادث

الثلاثاء, 16 أكتوبر 2012 16:27
الضباط للنيابة: الباعة الجائلون أعدّوا لنا كمينًاضباط شرطة فى ميدان الجيزة
كتبت - امنية ابراهيم:

بدأت نيابة جنوب الجيزة برئاسة حاتم فاضل، رئيس نيابة الجيزة، التحقيقات فى واقعة المواجهات الشرسة التى شهدها ميدان الجيزة مساء أمس، والتى اسفرت عن مقتل بائع متجول وإصابة 3 ضباط شرطة وعريف وأمين شرطة و5 مجندين من قوات الامن المركزى وسرقة طبنجتين ميرى من الضباط أثناء تنفيذ حملة ازالة الاشغالات بميدان الجيزة والمنيب.

تم نقل الجثة الى مستشفى أم المصرين والمصابين إلى مستشفى الشرطة.

كان فريق من النيابة العامة قسم الجيزة قد انتقل الى مكان الواقعة لمعاينة مكان الاحداث وسماع شهود الواقعة، اسفرت المعاينة عن إحراز سلاح نارى وفوارغ طلقات نارية، كما تم إحراز العديد من الاسلحة البيضاء، كما تم العثور على طلقات نارية مستقرة بجدران قهوة قريبة من موقع الأحداث، كما تم إحراز كل الاسلحة النارية مع ضباط والمجندين الذين كانوا بالحملة الامنية.
كما اسمتع فريق النيابة الى اقوال شهود الواقعة والتى أكد بعضها قيام الباعة الجائلين بالتعدى على القوة الامنية بالضرب بالاسلحة البيضاء والنارية .

انتقل فريق النيابة الى مستشفى الشرطة والتى استمعت إلى اقوال المقدم هشام نصر ضابط مرافق بحى جنوب الجيزة مصاب بكسر بالانف وجروح قطعية، والذى اكد انه اثناء قيامه بحملة أمنية لازالة الاشغالات بميدان الجيزة واثناء التحدث شقيق القتيل ويدعى محمد 26 عاما تاجر فاكهة ومطالبته له بازالة فرش الفاكهة الخاص به فوجئ بقيام والده وشقيقه مصطفى 21 عاما بعمل كمين له وللقوة الامنية التى معه والتعدى عليهم بالضرب بالاسلحة البيضاء، واثناء محاولتهم تهدئة الموقف

فوجئت القوة الامنية بقيام الباعة الجائلين باطلاق وابل من الاعيرة النارية من اسحلة نارية كانت بحوزتهم ما اضطر أحد ضباط الحملة من اطلاق عيارين ناريين فى الهواء لتفرقة المشاجرة.

وأشار الى حدوث كر وفر بين الباعة الجائلين وضباط الشرطة مما اسفر عن اصابة ضابطين آخرين و5 مجندين وامين شرطة وعريف بجروح قطعية وكسور وكدمات، كما اكد المقدم هشام نصر انه كان مستهدفا من قبل الباعة الجائلين لانه دائم القيام بالحملات الامنية لازالة الاشغالات من الميدان وأنه معروف لديهم، وأضاف انه يعتقد بان الباعة كانوا مصرين على الانتقام منه لنشوب مشادة كلامية بينه وبين والد القتيل منذ 5 ايام قبل وقوع الحادث بسبب رفضهم ازالة فرش الفاكهة الخاص بهم .
كما استمع فريق النيابة الى اقوال الرائد هانى والى من قسم الجيزة واحمد عبد الكريم من قوة مرافق حى جنوب الجيزة والعريف والـ5 مجندين وأمين الشرطة والذين ايدوا اقوال المقدم هشام نصر مضيفين انهم لم يقوموا باطلاق الاعيرة النارية او استخدام العنف مع الباعة الجائلين، بل هم الذىن بدأوا بالتعدى على عليهم وعلى القوة المرافقة معهم والتحرش بهم بعد حدوث مشادة كلامية لرفضهم ازالة فرش الفاكهه الخاص بالقتيل وشقيقة ووالدهما "عيد"، حيث استعانوا باقاربهم وباقى الباعة الجائلين وتعدوا عليهم

بالسب والشتم والاسلحة البيضاء والنارية التى كانت بحوزتهم مؤكدين أنهم لم يقوموا بإطلاق الاعيرة النارية صوب الباعة الجائلين، مضيفين انهم لا يعلمون كيف تم قتل المجنى عليه.
أكد بعض شهود العيان قيام المقدم هشام نصر برفع فرش الفاكهة الخاص بمحمد عيد ولرفضه إزالته قام المقدم هشام بضرب والد محمد وركلة بقدمه وإسقاطه على الارض مما دفع أبناءه مصطفى ومحمد وباقى الباعة الجائلين للاعتراض على ضربة والتصدى لهم فقام ضباط الشرطة والامناء باطلاق الرصاص بطريقة عشوائية مما اسفر عن مقتل مصطفى فى الحال بعد إصابته ب3 طلقات نارية.

امرت نيابة قسم الجيزة برئاسة حاتم فاضل رئيس النيابة بانتداب المعمل الجنائى وفحص مكان الواقعة كما امرت بتشريح جثة المتوفى لبيان سبب الوفاة واستخراج المقذوف النارى من جسدة ومطابقتة مع الأسلحة النارية التى تم احرازها من مكان الجريمة واسلحة لضباط ومجندين الحملة الامنية لمعرفه من اي سلاح خرجت منه الطلقة التي ادت الي وفاة المجني عليه كما امرت باستدعاء والد القتيل وشقيقة لسماع اقوالهما فى الواقعة .

كان اللواء احمد سالم الناغى مدير امن الجيزة قد امر بشن حمله امنية على ميدان الجيزة والمنيب لرفع الاشغالات والباعة الجائلين من ميدانا الجيزة والمنيب وذلك لفتح الشوارع والميادين لتسهيل الحركة المرورية للسيارات والمارة وذلك بناء على تعليمات اللواء احمد جمال الدين وزير الداخلية.
واثناء تنفيذ الحملة وصلت معلومات الى اللواء كمال الدالى مديرالادارة العامة لمباحث الجيزة واللواء محمود فاروق مدير البحث تفيد نشوب مشاجرة بالاسلحة النارية بين ضباط الحملة والباعة الجائلين واطلاق اعيرة نارية انتقلا على الفور وتمت السيطرة على الموقف وتبين من الفحص مقتل بائع فاكهه واصابة 3 ضباط شرطة وعريف وامين شرطة و5 مجندين من القوة الامنية بكسور وجروح قطعية وكدمات بمختلف اجسامهم وسرقة 3 طبنجات وتمكن المقدم حسام انور رئيس مباحث الجيزة من اعادة طبنجتين عثر عليهما بحوزة عاطلين .

 

أهم الاخبار